#نزيلة_دار_الفتيات توصي زميلاتها بالصلاة وتنهي حياتها هربًا من جحيم والدها

#نزيلة_دار_الفتيات توصي زميلاتها بالصلاة وتنهي حياتها هربًا من جحيم والدها

تم – مكة المكرمة : كشفت مصادر مطلعة، أنَّ  نزيلة المؤسسة العامة لرعاية الفتيات في مكة المكرمة، أقدمت على الانتحار بعد محاولات عديدة للتواصل مع والدها الذي رفض تقبل ابنته والتواصل معها نهائيا.

وأكدت المصادر أنَّ النزيلة تواصلت قبل ساعتين من انتحارها مع إحدى صديقاتها في الحجرة المجاورة، حيث تحدثت معها عن مصيرهن بعد انقضاء مدة الحكم وخروجهن من الدار.

وأشارت النزيلة إلى الحياة المأساوية التي كانت تعيشها مع والدها، موضحة أنَّه كان يمارس ضدها شتى أنواع العنف الجسدي واللفظي، منوهة إلى اختفاء والدتها قبل 13 عامًا في ظروف غامضة.

وأفاد عدد من النزيلات في السجن الانفرادي بأنهن سمعن صوتها وهي تذكرهن بأداء صلاة العصر، مشيرات إلى أنهن لم يسمعن صوتها بعد الصلاة حيث قضت على حياتها شنقًا بواسطة قطعة قماش ربطتها في نافذة السجن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط