“واتس آب” ينقذ طفلاً ويكشف عوار أساليب الجراحين في #مستشفى_الملك_خالد

“واتس آب” ينقذ طفلاً ويكشف عوار أساليب الجراحين في #مستشفى_الملك_خالد

تم ـ مريم الجبر ـ تبوك: أنقذت استشارة طبية، عبر تطبيق “واتس آب”، طفلاً من جراحة إزالة لركبته، أصيب بطلقة “ساكتون فيها، وقرر أطباء مستشفى الملك خالد المدني بتبوك، إزالتها.

وأوضح والد الطفل حسام، البالغ من العمر ستة أعوام، في تصريح صحافي، أنَّ “الطلقة استقرت في الركبة اليمنى، وبعد الكشف عليها من طرف أطباء مستشفى الملك خالد، أشاروا علينا بضرورة إجراء عملية جراحية، بطول 5 سنتيمترات، وقد نضطر إلى إزالة الركبة نهائيًا؛ لأنها مستقرة في منطقة صعبة جدًا”.

وأشار إلى أنّه “أكّد لنا أحد المسؤولين بالمستشفى أن هُناك جهازًا جديدًا لم يُستخدم بعد، وهو من نوع حديث جدًا، وقد يستغرق انتظارنا للعملية وقتًا طويلاً”.

وأبرز أنّه “قررت استشارة أحد الأطباء في دولة الأردن، عبر تطبيق (واتس آب)، وبعد مشاهدته لصور الأشعة، قال إن الطفل يحتاج إلى عملية بسيطة لمدة نصف ساعة فقط، عبر جهاز يسمى المنظار الجراحي، وعمل فتحة بالركبة بطول 3 مليمترات”.

وأضاف “وصلنا إلى الاستشاري، وقام بإجراء الفحوصات اللازمة، وأكّد أنَّ الطلقة أصبحت كجسم عائم في المفصل، وتم إخراجها بعد تكبيرها 10 مرات لرؤيتها، متسائلاً عن كيفية إجراء عملية جراحية في تبوك بدون عمل منظار”.

وطالب والد الطفل، وزارة الصحّة، بإجراء تحقيق في هذه الواقعة، التي كادت أن تودي بركبة ابنه وتشكل معاناة له في الباقي من حياته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط