“رجعت ريمة لعادتها القديمة”.. الأسد يستخدم الكيمياوي مجدّدًا ضد السوريين

“رجعت ريمة لعادتها القديمة”.. الأسد يستخدم الكيمياوي مجدّدًا ضد السوريين
(FILES) - A file picture taken on August 29, 2013 shows a United Nations (UN) arms expert collecting samples as they inspect the site where rockets had fallen in Damascus' eastern Ghouta suburb during an investigation into a suspected chemical weapons strike near the capital. The last of Syria's chemicals agents are packed and ready to be taken to Latakia port and out of the country when the security situation permits, the world's chemical watchdog said on May 22, 2014. AFP PHOTO /AMMAR AL-ARBINI

تم ـ عادل العزيز ـ دمشق: خرق نظام الأسد قرار مجلس الأمن رقم 2118، القاضي بمنع استخدام الأسلحة الكيمياوية وغازاتها السامة.

واستهدفت قوات نظام بشار، شمال الرستن، في ريف حمص، مستخدمة موادًا كيمياوية، لم يتم التعرف على طبيعتها بعد.

وفي سياق متّصل، جدّد الائتلاف الوطني إدانته لأي استخدام للأسلحة الكيمياوية، مبرزًا “ضرورة التحقيق فيها باعتبار أن استخدام هذه الأسلحة يمثل خرقًا للقرارات الصادرة عن مجلس الأمن، وانتهاكًا لاتفاق جنيف”، مطالبًا بـ”سرعة تفعيل قرار مجلس الأمن رقم 2235 القاضي بإنشاء آلية تحقيق مشتركة، بغية تحديد المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيمياوية في سوريا”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط