دراسة: الأخت الكبرى الأكثر عرضة للبدانة  

دراسة: الأخت الكبرى الأكثر عرضة للبدانة   

 

تم – دراسات: ربط علماء من جامعة أوكلاند في نيوزيلاندا، وجامعة أوبسالا في السويد، بين الإصابة بالبدانة، وترتيب الأطفال بين إخوانهم، وخاصة الإناث.

وأوضح الباحثون أن احتمالات الإصابة بالبدانة والوزن الزائد، تتزايد لدي البنات بشكل أكبر، لاسيما إذا كانت البنت هي المولود الأول للعائلة، وذلك استناداً إلى فحص 13400 زوج من الأخوات، إذ بيّنت الدراسة أن الأخوات الكبيرات معرضات للبدانة وزيادة الوزن بنسبة 29% أكثر من أخواتهم الأصغر عمراً.

وأرجعت الدراسة سبب زيادة إصابة الأطفال بالبدانة إلى العديد من الأسباب، من بينها الأنماط الاجتماعية لبعض العائلات التي تكتفي بإنجاب مولود واحد فقط، وهو ما يزيد احتمالات زيادة وزنه.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط