دراسة: قلة النوم قد تكون مدخلاً للإصابة بأمراض البرد

دراسة: قلة النوم قد تكون مدخلاً للإصابة بأمراض البرد

تم – دراسات: أجرى علماء من جامعة كاليفورنيا في سان فرنسيسكو بالولايات المتحدة الأميركية، دراسة حول قلة النوم، وتأثير ذلك على النواحي النفسية والبدنية للإنسان، من خلال اختبارات اشترك فيها  شخصاً

 

الدراسة ركزت على رصد أحوال هؤلاء الأشخاص، من ناحية الإجهاد النفسي، والمزاج، وتناول الحكول، والتدخين، ومدة نومهم ونوعيته، عبر أساور استشعار حساسة، بينما تم حقنهم بفيروس لأحد أمراض البرد بعد مرور أسبوع واحد

 

ومن خلال تحليل بيانات جميع الأشخاص المشاركين في الدراسة، تبيّن أن الأشخاص الذين ينامون أقل من 6 ساعات في اليوم، عرضة للإصابة بأمراض البرد أكثر بـ 4.2 مرة، مقارنة بغيرهم ممن يستغرقون ساعات أكثر من تلك المدة، وهو ما يؤكد، بحسب الدراسة، وجود علاقة بين قلة النوم والإصابة بأمراض البرد المختلفة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط