سفارة المملكة تتابع حادث الاعتداء على عائلة دبلوماسي بالهند

سفارة المملكة تتابع حادث الاعتداء على عائلة دبلوماسي بالهند
تم ـ متابعات : أكدت سفارة المملكة لدى الهند، أنها تتابع مجريات التحقيقات في حادثة الاعتداء التي قام بها عدد من أفراد الشرطة المحلية بولاية “هاريانا”، أمس الإثنين، على عائلة دبلوماسيّ سعوديّ بعد اقتحام منزلهم الواقع بأحد المجمعات السكنية المخصصة لدبلوماسيي سفارة المملكة، بدعوى حبس العائلة لخادمتين داخل المنزل.
وقد حاول أفراد الشرطة إنكار الاعتداء أو الدخول لمنزل الدبلوماسي السعودي، في ظل قيامهم بمحاولة عمل مسح جزئي لرصد الكاميرات في تلك الفترة التي وقع فيها الاعتداء، إلا أن الجهات السعودية حصلت على تصوير لتلك الفترة أظهر حقيقة ما حدث من تواجد لأفراد الشرطة على مدخل المنزل، وتم تقديمه للجهات المختصة.
وأوضح السفير السعودي لدى الهند، “الدكتور سعود محمد الساطي”، في تصريح صحافي، أن “ما قام به أفراد الشرطة هو أمر مرفوض وغير مقبول مهما كانت الأسباب، ويعد مخالفًا للقوانين والأعراف الدبلوماسية”، مضيفًا “لن تتهاون السفارة السعودية في مثل هذه الانتهاكات لموظفيها الدبلوماسيين بشكل خاص والسعوديين عامة”، فيما وعد بأنه فور الانتهاء من التحقيقات في الحادثة، سيتم الإعلان عما يتم التوصل إليه من نتائج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط