المبتعثة زهور عسيري تكشف عن وجه #المملكة المشرق وتفزع لمساعدة لاجئي #سوريا

المبتعثة زهور عسيري تكشف عن وجه #المملكة المشرق وتفزع لمساعدة لاجئي #سوريا

تم ـ مريم الجبر ـ متابعات: تداول نشطاء وصحف عالمية، مواقف المبتعثة السعودية إلى المجر، زهور عسيري، بعدما استنفرت بغية مساندة اللاجئين الفارين من سوريا.

وأعلنت عسيري، عبر حسابها في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، عن فريق تطوعي من أجل اللاجئين السوريين، وكتبت “وصلت الندوة العالمية للشباب الإسلامي وجمعية الوفاء الأوروبية، وتم تأكيد وصول 5 متطوعين من السعودية، و3 عرب من أوروبا”.

وبيّن موقع “بريت بارت لندن”، أنَّ طالبة الطب السعودية زهور عسيري، حضرت إلى محطة قطارات بودابست، والتقت المهاجرين، وقامت بمساعدتهم بالطعام والملابس، وكل ما يحتاجون إليه، واصفًا إياها بأنها واحدة ممن جعلوا رحلة المهاجرين إلى ألمانيا “ممكنة”.

وأوضحت زهور، في تصريحها للموقع، أنَّ “هناك الكثير من الناس مثلي في الجزر اليونانية وفي إيطاليا أيضًا، يساعدون هؤلاء القادمين من هذه الرحلة الخطيرة، إذ يعبرون العديد من الحدود.. ويسعدني أن أقوم بما يمكنني هنا حتى يصلوا إلى وجهتهم النهائية في ألمانيا.. حيث وعدت رئيسة الوزراء الألمانية أنجيلا ميركل باستقبالهم”.

وأشارت إلى أنَّ “القصة نفسها تتكرر بعد عبور المهاجرين البحر المتوسط، إذ يواجهون عقبات بيروقراطية يجب القضاء عليها”، معتبرة أن لغتها العربية ومعرفتها بالبلاد (المجر) ساعدتها في أن تقدم يد العون للمهاجرين”، مبرزة أنَّ “غالبية المهاجرين لديهم هواتف نقالة، ويريدون شحنها للتحدث إلى أقاربهم، وهو ما أساعدهم فيه، كما أقدم لهم الطعام والمياه والملابس، وكل ذلك من التبرعات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط