المدفعيّة #السعودية تقتل متسلّلي #الحوثي و10 ألاف مقاتل يمني مستعدّون لتحرير #صنعاء  

المدفعيّة #السعودية تقتل متسلّلي #الحوثي و10 ألاف مقاتل يمني مستعدّون لتحرير #صنعاء   

 

تم ـ عادل العزيز ـ الحد الجنوبي: اشتبكت القوّات المكلّفة بحماية الحدود الجنوبية للسعودية، مع مجموعات من الميليشات الحوثية، بعد أن حاولوا التسلل إلى أراضي المملكة.

وحسمت المدفعية التابعة للقوات البرية السعودية، وعيار ٥٠ التابع لقوات حرس الحدود، الموقف، عبر قتل جميع المتسللين، كما دكت عددًا من المعاقل التي يتخذها الحوثيون أوكارًا لهم في اليمن.

وأوضحت مصادر عسكرية، أنَّ الطائرات المقاتلة “أباتشي”، نفذت مساء الأربعاء، ضربات جوية ناجحة، ضد عدد من المواقع التي يسيطر عليها الحوثيون داخل الأراضي اليمنية.

وأشارت إلى أنَّ “القوات السعودية تلقن الميليشيات الحوثية على الشريط الحدودي دروسًا، بقصف معاقلهم كافة، ما ساهم في تشتيتهم ونزف دمائهم”.

يذكر أنَّ مقاتلات التحالف شنّت، صباح الأربعاء، غارات عدة، استهدفت كلية الشرطة ونادي ضباط الشرطة في العاصمة اليمنية صنعاء، كما شنت 13 غارة على مواقع وتجمعات للحوثيين وميليشيات المخلوع صالح، في منطقة المخا، بتعز.

وفي سياق متّصل، كشفت وكالة الأنباء اليمنية، أنَّ هناك 10 آلاف مقاتل، على أهبة الاستعداد في الجوف؛ لتحرير العاصمة من قبضة المتمردين، مشيرة إلى أنَّ “مسؤولين أمنيين في اليمن حضروا عرضًا عسكريًا، شاركت فيه ألوية من الجيش الوطني، في محافظة الجوف المحاذية للحدود السعودية، وذلك في إطار الاستعدادات العسكرية لتحرير العاصمة اليمنية، صنعاء، من قبضة المتمردين”.

وأبرزت أنّه “شارك في العرض العسكري 10 آلاف جندي من الألوية 23، و21، و314، التابعة للجيش الوطني، يأتي في سياق التحضيرات لدحر ميليشيات الحوثي وصالح من صنعاء وباقي المناطق”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط