سوء الرعاية في مستشفى العلا يدفع سبعينيًا لقيادة الإسعاف لإنقاذ زوجته أثناء المخاض

سوء الرعاية في مستشفى العلا يدفع سبعينيًا لقيادة الإسعاف لإنقاذ زوجته أثناء المخاض

تم ـ مريم الجبر ـ تبوك: لم يجد مواطن سبعيني، الرعاية الطبية المأمولة في مستشفى العلا، فقرر قيادة سيارة الإسعاف، لنقل زوجته أثناء مخاضها، من مستشفى الأمير عبدالمحسن بالعلا، إلى مدينة تبوك، بمسافة 240 كيلو مترًا، دون طاقم تمريضي.

وكشفت مصادر مطّلعة، أنّه أثناء تجهيز سيارة الإسعاف، لتحويل زوجة المواطن لمستشفى الأمير عبدالمحسن بالعلا، وهو المستشفى الذي يقع ضمن الحدود الإدارية لقرية أبو راكة، غافل المواطن مسؤولي المستشفى، وقاد الإسعاف بنفسه، واتجه بها إلى مدينة تبوك، برفقة زوجته التي استقبلها مستشفى الملك خالد.

وأشارت إلى أنّه “بعد وصوله لتبوك عاد بسيارة الإسعاف وسلّمها، وهو الأمر الذي دفع إدارة المستشفى لتقديم بلاغ بذلك”، مبرزة أنَّ “المواطن طالب إدارة المستشفى في بداية الأمر بتحويل زوجته لتبوك، إلا أنهم رفضوا؛ لكون النظام المعمول به أن يتم تحويل الحالات لمستشفى العلا”.

وأوضح المواطن، علي القويعاني، أثناء التحقيق معه من طرف الشرطة، أنَّ “تصرفه بسبب خوفه على زوجته من مستشفى العلا”، لافتًا إلى أنه “طالب مسؤولي الإسعاف بتحويلها إلى تبوك، إلا أنهم رفضوا ذلك”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط