خبير أميركي: ٥٠ صاعقة رعدية سبقت #سقوط_رافعة_بالحرم_المكي وعزلت مكّة تمامًا  

خبير أميركي: ٥٠ صاعقة رعدية سبقت #سقوط_رافعة_بالحرم_المكي وعزلت مكّة تمامًا   

 

تم – مريم الجبر – متابعات: كشف خبير الأرصاد الجوية الأميركي، براندون ميلر، أنَّ العاصفة الرعدية التي ضربت منطقة مكة المكرمة، كانت متركزة عليها بصورة غريبة، مبرزًا أنَّ العاصفة كانت محيطة بشكل عازل لمكة.

وأشار ميلر، في تحليل متخصص مصحوب بخرائط حسب الأقمار الصناعية الخاصة بالأحوال الجوية، التي عرضتها قناة “سي إن إن” الأميركية، إلى أنَّ “أكثر من 50 صاعقة رعدية ضربت المنطقة المحيطة بالحرم المكي الشريف في مكة المكرمة، فيما مداه ساعتان من الزمن”.

وبيّن أنَّه “في الوقت الذي سقطت فيه الرافعة في مكة؛ في الساعة الرابعة من عصر أمس وحتى الساعة الخامسة، كانت درجة الحرارة 40 درجة مئوية، وحين بدأت العاصفة الرعدية انخفضت درجة الحرارة بشكل تدريجي ولافت، حتى وصلت إلى 25 درجة مئوية”.

وأبدى ميلر استغرابه من حدوث مثل هذه العاصفة القوية، في منطقة عرف عنها جوها الحار والرطب، موضحًا أنَّ “شدة العاصفة بدأت تتصاعد تدريجيًا ابتداء من سرعة 22 كم في الساعة حتى ارتفعت إلى 75 كم في الساعة، وكل ذلك قبل العاصفة”.

وأردف “حسب ما تم رصده فإن أكثر من 50 صاعقة رعدية تركزت في المنطقة المحيطة بالمسجد الحرام في مكة في ساعتين وهذا أمر غير متوقع في الحالات الجوية”.

يذكر أنَّ رافعة إنشاءات، تعتبر الثانية من نوعها في العالم من حيث الطول والقدرات الفنية، سقطت في المسجد الحرام، مساء الجمعة، وأودت بحياة 107 أشخاص، فضلاً عن إصابة 184، غادر منهم 95 المستشفى السبت.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط