مقتل سائق آسيويّ في جدة طعنًا وزوجته تتستر على الجاني

مقتل سائق آسيويّ في جدة طعنًا وزوجته تتستر على الجاني

 

تم ـ جدة
أجّلت المحكمة الجزائية في جدة، النظر في قضية قتل سائق منزليّ (من جنسية آسيوية)، عقب إجازة عيد الأضحى المبارك، فيما تواجه فيها زوجة القتيل تهمة تضليل العدالة وإخفاء أداة الجريمة.
وقد أنهت هيئة التحقيق والادعاء العام التحقيق مع أطراف القضية كافة، ووجهت إلى وافد آسيويّ تهمة قتل السائق، بعد أن أبلغت سيدة أعمال سعودية عن الحادثة، موضحة أنها تلقت عند منتصف الليل اتصالاً من زوجة المجني عليه التي تعمل خادمة لديها، قالت فيه إن زوجها يعاني من طعنات، وعند ذهابها برفقة زوجها إلى غرفة السائق وجدته غارقًا في دمائه ومنكبًا على وجهه خارج الغرفة، وبمعاينة الجهات الأمنية موقع الحادثة اتضح أن المجني عليه تلقى طعنات عدة في الرقبة والبطن، مما تسبب في خروج أحشائه، إضافة إلى طعنات في الفخذ والكتف الأيسر. ومن ثم تسلمت دائرة النفس ملف القضية.
وقدّمت زوجة المجني عليه معلومات متضاربة خلال استجوابها، مما أثار الشك في تورطها في الجريمة وعلاقتها بالجاني، واتضح من التحريات وتتبع مكالمات المجني عليه أن المتهم تربطه صلة قرابة بزوجة القتيل، إذ سبق أن عمل المتهم سائقًا في منزل رجل أعمال، وادعى لكفيله أنه تعرض للسرقة ليلة الحادثة من قبل شخصين سرقوا منه مبلغًا من المال، وقاموا بمحاولة طعنة بالسكين وعند إمساكه بها تعرضت يداه لقطع طولي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط