مفتي هونغ كونغ: جهود المملكة في تنظيم الحج لا يمكن إنكارها.. وسبب الحادث قلة وعي الحجاج

مفتي هونغ كونغ: جهود المملكة في تنظيم الحج لا يمكن إنكارها.. وسبب الحادث قلة وعي الحجاج
Mufti Muhammad Arshad, Chief Imam Hong Kong
تم – المشاعر المقدسة
أوضح سماحةُ مفتي الجالية الإسلامية في هونغ كونغ، بجمهورية الصين الشعبية، الشيخ محمد أرشد، والذي يشارك في الحج هذا العام 1436 هــ، أن المملكة العربية السعودية، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، لم تدخر جهدًا لتذليل الصعاب أمام حجاج بيت الله الحرام.
وأكد أرشد أن هذه الجهود لن تنفيها أقاويل المبطلين، الذين يشككون في الخدمات الجليلة التي تبذلها القيادة الرشيدة في بلاد الحرمين، مبينًا أنهم ظلموا أنفسهم بتلك الاتهامات الباطلة التي لا ينكرها إلا مفترٍ وحاقد.
وأكد سماحة المفتي أنه منذ ما يزيد على أكثر من عشرين سنة ونحن نحج، ونقصد هذه البلاد المباركة لأداء الشعائر الدينية، وكل عام نلحظ تجديدًا وتميزًا في الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين والزوار؛ ولا نملك إلا الدعاء لقيادة المملكة بالتوفيق والسداد وأن يجزيهم كل خير وبركة.
وقدَّم المفتي العام للجالية الإسلامية بهونغ كونغ أحرَّ التعازي، وصادق المواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، في حادث تدافع وتزاحم الحجاج بمشعر منى، الذي أسفر عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين، معربًا عن بالغ تأثره وحزنه العميق، سائلًا المولى – جل وعلا – أن يتغمد بواسع رحمته ومغفرته الضحايا ويسكنهم فسيح جناته، وأن يعلي منازلهم، وأن يمن على المصابين بالشفاء والعافية، ويلهم أسرهم وذويهم جميل الصبر والسلوان، وأن يحفظ المملكة العربية السعودية وشعبها من كل سوء ومكروه.
وأضاف أرشد أن حادث التدافع الذي وقع يوم النحر أليم، ويغلب على الظن أن سببه قلة الوعي من الحجاج، وعدم التزامهم بتعليمات المطوفين التي تنظم أعمالهم وزارة الحج، والتي تجدول خروجَ الحملات للجمرات بأوقات متفاوتة لضمان سلامة الحجاج، مثمنًا جهود خادم الحرمين لتشكيل لجنة عاجلة لمعرفة أسباب الحادث.
واختتم تصريحه بسؤال الله تعالى أن يحفظ حجاجَ بيت الله الحرام، وأن يتم حجهم، ويتقبل منهم إنه سميع مجيب.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط