تقسيم حجاج النفرة على يومين منعا للتزاحم وتيسيرا على الحجاج

تقسيم حجاج النفرة على يومين منعا للتزاحم وتيسيرا على الحجاج
تم – المشاعر المقدسة
صرّح قائد مرور منى العميد علي بن عبدالله الدبيخي، بأن خطة النفرة من منى يوم الثاني عشر والثالث عشر، تتضمن نفرة الحجاج المتعجلين يوم الثاني عشر، وغير المتعجلين في اليوم الثالث عشر، لتخفيف الضغط والكثافة على المسجد الحرام، الذي يشهد عددًا من المشروعات الجبارة، التي تقف عليها حكومة المملكة؛ لمزيد من رفاهية وراحة ضيوف الرحمن، مؤكدًا أن التنسيق مع القيادات المرورية في مكة المكرمة قائم على مدار الساعة.
وأكد مدير إدارة مرور العاصمة المقدسة العقيد طلعت بن محمد المنصوري، اعتماد تحويل طريق الملك عبدالعزيز؛ ليكون ذا اتجاه واحد بكامل مساراته، بدءًا من نقطة محبس الجن نحو المسجد الحرام، وحتى نهاية نفق السوق الصغير، وتحويل طريق إبراهيم الخليل من الدائري الثاني (طريق عمر بن الخطاب) في كامل مساراته حتى ميدان الشبيكة، وتحويل طريق أم القرى من ميدان الشبيكة.
وأوضح المنصوري أنه تم تحويل نفق السوق الصغير في كامل مساراته، حتى شارع عبدالله عريف (ميدان الدوارق)، وتحويل طريق جبل الكعبة من شارع إبراهيم الخليل (ميدان الشبيكة) حتى الدائري الثاني، وتحويل طريق العتيبية إلى كوبري الزاهر إلى مسار واحد نزولاً، لا سيما وأن وجهة هؤلاء الحجاج بعد وصولهم إلى المنطقة المركزية أما التوجه إلى محافظة جدة، أو إلى محافظة الطائف أو إلى المدينة المنورة، دون الحاجة إلى العودة إلى المشاعر المقدسة، إضافة إلى عدم وجود محاور رئيسة فعّالة خارجة من المنطقة المركزية تنقل الحجاج بعد الانتهاء من أداء مناسكهم في الحرم المكي الشريف، لافتًا إلى أن العمل بهذه الخطة سيبدأ في الساعة 11 صباحًا حتى الساعة 12 ليلًا.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط