العمالة الموسمية تفض تجمعها دون أحداث شغب

العمالة الموسمية تفض تجمعها دون أحداث شغب
تم – ضباء : رحلت العمالة الموسمية المصرية، صباح اليوم الأربعاء، عن أراضي المملكة، عائدة إلى بلدها، بعد تجمعها مساء أمس بالقرب من محطة وقود على مدخل محافظة ضباء، فور وصولها من مكة المكرمة، قبل أن تتدخل الدوريات الأمنية للتعامل مع هذه الظاهرة المتكررة كل عام.
وأكدت مصادر صحافية أن “التجمع كان نتيجة عدم تأمين سكن وإعاشة للعمال من قبل الشركة المتعاقدة معهم، إلى حين وصول العبّارة التي تقلهم إلى مصر”.
وأوضحت المصادر أنه “لم تقع أي أعمال شغب أو حوادث أو إصابات، باستثناء حالة دهس عامل وأصبحت حالته مستقرة”.
وأعلن الناطق الإعلامي باسم هيئة الهلال الأحمر بتبوك، أنه “باشرت الفرق الإسعافية حالة دهس في محطة عند مدخل ضباء، إذ أصيب مقيم في العقد الرابع من العمر برضوض في الصدر، وتم نقله لمستشفى ضباء”.
يذكر أن 300 من العمالة الموسمية تجمعوا في صالة داخل المجمع؛ للاعتراض على وضعهم، إلى أن غادروا صباح اليوم إلى بلادهم، وكانت العمالة الموسمية قد أغلقت العام الماضي الطريق الدولي على مدخل محافظة ضباء، وأشعلوا النيران في الإطارات بالقرب من محطة وقود عند مدخل المحافظة؛ احتجاجًا على ما وصفوه بمماطلة الشركات التي جاءت بهم من مصر للعمل في موسم الحج في مكة المكرمة، وعدم توفير رحلات العودة المتفق عليها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط