رسام شاب يوثِّق حادثة الداعشي قاتل ابن عمه

رسام شاب يوثِّق حادثة الداعشي قاتل ابن عمه
تم – القنفذة : رسم الفنان الشاب عبدالله حسن السابطي، أحد أبناء محافظة القنفذة، البالغ من العمر 16 عامًا، صورة لحادثة الشملي، التي قتل فيها أحد الأشخاص ابنَ عمه، أخرج خلالها ما في داخله تجاه التنظيم الإرهابي “داعش”.
وكان في الرسمة رجلًا مقيدًا مكتوبًا أعلاه “تكفي يا سعد”، وبجانبه وحش يدور ويقطر الدم من فمه، واصفًا القاتل من خلال الرسمة بالوحش؛ لفعله الذي تجرد من الإنسانية، إضافة إلى أعمال التنظيم الوحشية الذي ينتمي إليها.
وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في أول أيام عيد الأضحى بشكل واسع مقطع فيديو وثَّقه أخو القاتل، لأخيه وهو يبايع زعيم داعش، وبجانبه شاب آخر مقيد يتوسل به قائلًا: “تكفي يا سعد”، لكنها لم تشفع له حتى قتله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط