280 شابًّا سعوديًّا تعرضوا لابتزاز فتيات من شمال إفريقيا

280 شابًّا سعوديًّا تعرضوا لابتزاز فتيات من شمال إفريقيا

تم – الرياض:

أكد الباحث الأمني محمد السريعي، تعرُّض 280 شابًّا سعوديًّا للابتزاز من قبل فتيات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلال عام واحد، وحاول عدد من هؤلاء الضحايا الانتحار، بعد فشلهم في التخلص من قبضة المبتزات، اللاتي طلبن مبالغ مالية كبيرة، مقابل عدم نشر صور ومقاطع فيديو لضحاياهن، تم تسجيلها عبر برنامج “سكايب”.

أعلن السريعي، في تصريحات صحافية، أنه تلقى خلال العام الماضي 280 طلبًا من شباب سعوديين، تعرضوا للابتزاز من فتيات من إحدى دول شمال إفريقيا، بعد تورطهم في محادثات غير شرعية معهن، إذ تم تهديدهم بنشر الصور ومقاطع الفيديو، وإرسالها لأصدقائهم وأقاربهم في موقع “فيس بوك”.

وأضاف المحامي محمد العتيبي، أن عقوبة التشهير عبر النشر على الإنترنت، تشمل السجن لمدة لا تزيد على سنة، والغرامة بما لا يزيد على 500 ألف ريال، أو بالعقوبتين معًا، وأنه في حال كانت عملية التوثيق تنطوي على ما يمس الحياة الخاصة، فإن العقوبة تصل إلى السجن لخمس سنوات، والغرامة 3 ملايين ريال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط