قلق أميركي من تزايد عدد عربات “تويوتا” في قبضة “داعش”

قلق أميركي من تزايد عدد عربات “تويوتا” في قبضة “داعش”

تم ـ واشنطن : أعرب مسؤولو مكافحة الإرهاب بالولايات المتحدة، عن قلقلهم من تزايد عدد عربات “تويوتا” في قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي، وطالبوا شركة “تويوتا” مساعدتهم في الكشف عن المصدر الذي يحصل منه التنظيم على سيارات “جيب” و”بيك أب” من طراز “تويوتا”.

وأكدت مصادر حكومية بواشنطن، أنها تلاحظ بقلق تزايد عدد عربات “تويوتا” في قبضة “داعش”، وهذا ما تشير إليه شرائط الفيديو الدعائية التي ينشرها التنظيم، فيما أكدت “تويوتا”، وهي ثاني أكبر منتج للسيارات على نطاق العالم، أنها لا تملك أية معلومات حول أصول هذه الظاهرة، لكنها تدعم التحقيق الذي يجريه قسم مكافحة تمويل الإرهاب في وزارة الخزانة الأميركية، وأنها سلمت وزارة الخزانة الأميركية المعلومات عن سلاسل توريد السيارات إلى الشرق الأوسط، والإجراءات الأمنية التي تتخذها لمنع وقوع السيارات في أيدي أشخاص قد يستخدمونها في أنشطة عسكرية أو إرهابية، لكن الشركة أصرت على أنها عاجزة عن رصد السيارات التي تم سرقتها أو إعادة بيعها من قبل وسطاء لا علاقة لهم بالشركة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط