قوات الاحتلال تتمركز في بلدة القدس القديمة وتحولها ثكنة عسكرة

قوات الاحتلال تتمركز في بلدة القدس القديمة وتحولها ثكنة عسكرة
تم – القدس : تمركزت قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس، لاسيما بلدتها القديمة ومحيطها، اليوم الجمعة، وحوَّلتها إلى ثكنة عسكرية تغيب عنها كل مظاهر الحياة الطبيعية.
وأكدت مصادر صحافية أن الاحتلال فرض منذ ساعات مساء أمس حصارًا عسكريًّا محكمًا على المسجد الأقصى المبارك، واقتحمه بعد انتهاء صلاة العشاء للتأكد من خلوه من المعتكفين، في الوقت الذي نصبت فيه قوات الاحتلال المتاريس الحديدية على بواباته، وعلى بوابات البلدة القديمة، لمنع من تقل أعمارهم عن الخمسين عامًا من التوجه إلى الأقصى والمشاركة بأداء صلاة الجمعة في رحابه الطاهرة.
وأوضحت أن مئات المصلين اضطروا لأداء صلاة فجر اليوم في الشوارع والطرقات بسبب إجراءات الاحتلال وحصار الأقصى، في حين اعترضت شرطة الاحتلال الحافلات التي تنقل المصلين من التجمعات السكانية من داخل أراضي الـ48، ومنعتها من الاستمرار باتجاه القدس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط