فريق طبي عالمي بقيادة سعودية.. يثبت ارتباط القلب البشري بتقلبات الكون

فريق طبي عالمي بقيادة سعودية.. يثبت ارتباط القلب البشري بتقلبات الكون
تم – الرياض : أثبت فريق طبي عالمي، بقيادة البروفيسور السعودي عبدالله العبدالقادر، استشاري كهرباء القلب، علاقة القلب البشري بالكون، وعلاقة الحروب الإنسانية بالانفجارات الشمسية.
وكان ذلك بعد دراسات استمرت 8 أعوام، وامتدت عمليات التسجيل المتزامنة لقلوب المشاركين لـ96 ألف ساعة، مع تسجيل نشاط الفضاء الأيوني، وتسجيل نشاط الرياح الشمسية وتدفق النشاط الشمسي لمدة خمسة شهور، وهي أطول مدة في تاريخ العلوم، حيث تناقلت صحف عالمية هذا الخبر، مشيدة بأطول بحث علمي دقيق.
وأوضح العبدالقادر، في تصريحات صحافية، أن القلب البشري على تواصل فيزيائي دقيق مع المجال الكهرومغناطيسي للأرض، وهو البيئة الفضائية الضخمة المستقبلة لتدفقات الشمس والرياح الشمسية العاتية التي تحدث عنها العلماء قبلاً كعوامل.
وأشار إلى أنه تم عمل إحصاء موثق لأحداث اضطرابات النبض وموت الفجأة ونوبات الصرع والاكتئاب بسبب الكون، وضم الفريق البحثي المشارك علماء من أميركا وأوروبا وعلماء في الرياضيات بقيادة سعودية.
يذكر أن هذا البحث العلمي الفريد بعلمائه، يمثل الجيل الرابع لمجموعة من العلماء، بدأت بأستاذ الفلك الروسي تشيفوسكي الذي عاصر الحرب العالمية الأولى، ولاحظ التلازم العجيب بين الانفجارات الشمسية وأكثر المعارك قتلى ودموية، ما دعاه لدراسة الأحداث التاريخية والبقع الشمسية لفترة 183 سنة سابقة، جاءت بنفس النتائج والجيل الذي سبق علماء هذا البحث تمكن من الربط بين الانفجارات الشمسية والتغيرات النفسية.
كما يشار إلى أن المعارضين لهذا الفكر الجديد يضعون احتمالية تدخل عوامل نفسية في هذا الرابط، حتى جاءت جهينة بالخبر اليقين، في هذا البحث الذي لم تترك فيه لغة الأرقام وحجج الموجات الموثقة مجالاً، إلا للانطلاق إلى مفهوم علمي جديد لكون القلب البشري جزء من منظومة كونية ضخمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط