مسن فلسطيني يحول بين بنادق جنود الاحتلال وشباب المقاومة بجسده

مسن فلسطيني يحول بين بنادق جنود الاحتلال وشباب المقاومة بجسده

تم – القدس:

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، يظهر فيه مُسن فلسطيني يواجه بشجاعة نادرة عددًا من الجنود الإسرائيلي، في محاولة منه لمنعهم من مواصلة إطلاق النار على شبان يتظاهرون وسط المدينة.

وأوضح نشطاء فلسطينيون أن الرجل الذي ظهر في الفيديو هو الشيخ زياد أبو هليل، وبحسب ما ظهر فقد توجّه إلى الجنود وتحدث إليهم باللغة العربية بأنه لا يجوز إطلاق النار على الشبان، قبل أن يحتدم النقاش بعدما بدأ يتحدث باللغة العبرية.

وحال المسن بين بنادق الجنود وأجساد الشباب، واشتبك بشكل مباشر معهم، رغم فارق البنية الجسدية، وظل يجادلهم بشجاعة إلى أن سقط مغشيًّا عليه بفعل استنشاقه الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجنود.

وأثارت شجاعة المسن الفلسطيني وعدم خوفه من الجنود المدججين بالسلاح إعجابا كبيرا من بني وطنه، واعتبروه أحد النماذج للمواجهات الحالية في الأراضي الفلسطينية المحتلة كافة.

يذكر أن الرجل نفسه خاض مواجهة مشابهة العام الماضي مع جنود جيش الاحتلال في مدينة الخليل أيضًا، خلال تظاهرات عارمة شهدتها المدينة إبّان العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط