استياء على مواقع التواصل بسبب حملة مربي الإبل ضد وزارة الصحة

استياء على مواقع التواصل بسبب حملة مربي الإبل ضد وزارة الصحة

تم – الرياض:

أبدى عدد من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، استياءهم من استغلال مربي وملاك الإبل للأطفال؛ لبث معارضتهم لتوعية وزارة الصحة وجهودها في التحذير من الإبل لظهور نتائج تثبت أنها سبب فيروس كورنا.

وأوضح البعض أن هذه السلبيات ونشرها تهدم جهود وزاره الصحة في التثقيف والتوعية الصحية ضد الأمراض ومكافحتها، وتجعل المجتمع في حيرة، وطالبوا بإيقاف ومحاسبة أصحاب مثل تلك المقاطع، التي تعارض جهود الدولة ممثلة بوزارة الصحة في مكافحة الأمراض والحفاظ على أرواح وصحة أفراد المجتمع، في ظل تزايد المصابين والوفيات بمرض كورونا.

وكانت وزارة الصحة أكدت أنها تستعين بالإمارة والشرطة لإيقاف رافضي العلاج من مشتبهي كورونا، ولايزال العديد من ملاك الإبل يتجاهلون تحذيرات وزارة الصحة، من أن الإبل أحد مسببات المرض.

وما زالت الحملة مستمرة للتوعية من وزارة الصحة، والحملة المضادة لها من ملاك الإبل في تجاهلها، بشكل مباشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض القنوات الشعبية الخاصة التي خصصت للإبل، بعد إيقاف مهرجان أم رقيبة.

تعليق واحد

  1. ابو عبدالله

    العتب مقبول ولاكن ليس بهذه الطريقه وهذا الاسلوب والتقليل من كرامه الاخرين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط