اعتداء عامل على نزيل بـ”نقاهة الرياض”.. والإدارة ترفض النظر في شكواه

اعتداء عامل على نزيل بـ”نقاهة الرياض”.. والإدارة ترفض النظر في شكواه
تم – الرياض : اعتدى عامل بمستشفى النقاهة جنوب العاصمة الرياض، بشكل مهين على مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة، بعد أن قام بنتف شَعْر لحيته، يوم التاسع والعشرين من شهر ذي القعدة الماضي.
وأوضح صالح بن حاصل الأسمري، في تصريحات صحافية، أنه يبلغ من العمر 34 عامًا، ومصاب بشلل نصفي؛ أقعده عن الحركة، إثر حادث مروري تعرض له قبل نحو خمسة أعوام بمحايل عسير، وأنه أُدخل مستشفى النقاهة قبل نحو عامين.
وأكد أن أحداث القصة تعود إلى يوم التاسع والعشرين من شهر ذي القعدة الماضي، عند الواحدة بعد منتصف الليل، عندما وجّهتُ نداء لممرض مسؤول عن خدمة نزلاء الجناح لعمل تغيير لي، لعدم قدرتي على خدمة نفسي، غير أن الممرض وجّه نداء إلى عامل نظافة بنجلاديشي؛ ليقوم بالتنظيف بدلًا منه.
وتابع: “بدأ العامل بالتنظيف، ولاحظت بقاء أوساخ على جسمي؛ فأشرت للعامل بتنظيف الأوساخ، غير أنه أخذ جزءًا منها، ورماها على أرضية الغرفة التي أقيم بها، فاستفزني تصرف العامل؛ فقمتُ بدفعه جانبًا؛ لأفاجأ به ينقض علي، ويمسك بلحيتي ويسحبها بقوة حتى اقتلع جزءًا كبيرًا منها، فأمسكت حينها بيد العامل، وصرخت طالبًا النجدة؛ فقَدِم الممرض مسرعًا، وفك الشجار بيننا، ورمى العامل أجزاء لحيتي المقطوعة على الأرض.
وأضاف: أضطر وزملائي المنوَّمين إلى دفع مبالغ مالية للعمالة الموجودين بالمستشفى؛ حتى يخدمونا، ويخلصوا في عملهم معنا، وخصوصًا تنظيفنا جيدًا، مشيرًا إلى أن خدمة المرضى من مهمة الممرضين، وليست من مهام عمال النظافة، ولكن بعض الممرضين يتهربون من أداء واجبهم الوظيفي والإنساني معنا.
وأنهى صالح تصريحه بـ: “تقدمت بشكوى بما حدث لمدير مستشفى النقاهة وشؤون المرضى بالمستشفى نفسه، مرفقًا بمغلف يحتوي على أجزاء من شعر لحيتي، غير أن مدير المستشفى رفض شكواي، وتلقيتُ إفادة شؤون المرضى لي بالتوجه بشكواي للمحكمة العامة”، مطالبًا بإنصافه شرعًا من الإهانة التي واجهها بمستشفى النقاهة، ومحاسبة المقصرين في خدمة نزلاء المستشفى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط