مواطن يتهم طبيبا ببتر ذراع طفله المتوفى.. والمستشفى تعد بالتحقيق

مواطن يتهم طبيبا ببتر ذراع طفله المتوفى.. والمستشفى تعد بالتحقيق

تم – عفيف : أخذ أحد المواطنين بمحافظة عفيف، مولوده المتوفى أثناء الولادة من مستشفى المحافظة، وقد بُترت يده اليمنى، وأعيدت إلى جسمه مرة أخرى بعد خياطتها جراحيًّا، ووعد المستشفى بالتحقيق في الشكوى المقدمة من والد الطفل.

وأكد والد الطفل المواطن سيف ضحيان الكلوي، في تصريحات صحافية، أنه “بعد عدة سنوات من المراجعة والعلاج، أملًا في أن يرزقني الله بمولود، حملت زوجتي، وفي شهرها السادس جاءها المخاض أول أمس، فذهبت بها للمستشفى الذي استقبلها وأدخلها لغرفة الولادة”.

وأوضح سيف أن “الطبيب أجرى الفحوص المبدئية على زوجتي وجنينها، وأكد لي أن نبض الطفل جيد، قبل أن يعود مرة أخرى ليخبرني بأن النبض ضعيف جدًّا، ثم عاد في الثالثة ليخبرني بأن الطفل توفاه الله”.

وأضاف أنه حضر في اليوم التالي لاستلام الطفل لتغسيله والصلاة عليه، ثم اكتشفت أن يد الطفل مقطوعة ومعادة بواسطة خياطة إلى جسمه، فذهبت فورًا إلى المستشفى لتقديم شكوى، وأكمل: “الطبيب أخبرني بأن زوجتي أصابها نزيف دموي أثناء الولادة، وارتبك الطبيب عندما سألته عن سبب قطع يد الطفل، ورفض أن يعطيني إجابة، واكتفى بـ(اعمل اللي انت عايزه)”.

وأعلن الكلوي أنه تقدم بشكوى رسمية إلى إدارة المستشفى، فوعدته بالتحقيق، ومحاسبة المقصر – إن وُجد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط