#إلغاء_مصطلح_رب_ الأسرة يثير جدلا بين فئات المجتمع السعودي

#إلغاء_مصطلح_رب_ الأسرة يثير جدلا بين فئات المجتمع السعودي
تم – الرياض : تسبب قرار مجلس الشورى، الخاص بدارسة مقترح لتعديل بعض بنود قانون الأحوال المدنية، وإلغاء مصطلح “رب الأسرة”، في إثارة حالة من الجدل الشديد بين أعضائه بين مؤيد ورافض له، ما انعكس صداه على رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.
وأحدث وسم “#إلغاء_مصطلح_رب_الأسرة”، نوعًا من الرأي الشعبي وسط المواطنين والمواطنات، المعارض لإلغاء المصطلح، الذي اعتبروه أحد أدوات مسخ هوية المرأة.
ورفض أغلب المغردين القرار، فأوضحت إحداهن أن إلغاء مصطلح رب الأسرة، لا يختلف عن مشروعات سابقة خطط لها تيار النسوية لتمرير “السيداو” لمسخ هوية المرأة المسلمة، وتساءل آخر “لطيفة الشعلان ومن على شاكلتها، هل هي أغير على الأسرة من نبينا صلى الله عليه وسلم؟!”.
وغرّدت إحدى المواطنات: “إن إلغاء مسمى رب الأسرة وتعديله بعبارة “كل من الزوجين” يتعارض مع النظام في المملكة، ومع المصالح المباشرة للأسرة وللمجتمع بشكل عام”، أشارت أخرى إلى أن الاعتراف بحق المرأة في امتلاك وثائقها الثبوتية ووثائق أبنائها أمر متحقق في اللائحة التنفيذية الصادرة عام ١٤٣٢، فكيف يطالب أعضاء الشورى بأمر متحقق؟!
ونشر مواطن على حسابه “خطوات تغريبية لهدم كيان الأسرة المسلمة، ثم هدم المجتمع الإسلامي ككل”، ونشر آخر “اليوم إلغاء مصطلح رب الأسرة، وبكرى ما حد له شغل فينا لين نوصل لحرية الليبراليين المنشودة!”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط