وزير الخارجية الألماني يبدأ جولته بالمنطقة الأحد المقبل

وزير الخارجية الألماني يبدأ جولته بالمنطقة الأحد المقبل
German Foreign Minister Frank-Walter Steinmeier (SPD) and his Saudi Arabian counterpart Adel Jubair (L) arrive for a news conference in Berlin, Germany, 10 August 2015. Previously the two politicians had met for talks. Photo: Wolfgang Kumm/dpa

تم – الرياض : يبدأ وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير، زيارة رسمية إلى الرياض (الأحد) المقبل، ضمن جولة يقوم بها في المنطقة تشمل كلاً من إيران، والأردن، للمشاركة في اجتماع منظمة الأمن والتعاون الأوروبي مع ست دول من منطقة البحر المتوسط ،الذي يعقد في الـ20 من الشهر الجاري.

وأوضحت السفارة الألمانية في الرياض أمس (الخميس) أن «زيارة شتاينماير إلى الرياض تستمر مدة يومين»، مشيرة في بيان (حصلت «الحياة» على نسخة منه) إلى أن «برنامج الزيارة يتضمن إجراء محادثات مع وزير الخارجية عادل الجبير، وعقد لقاءات مع عدد من كبار المسؤولين السعوديين، إضافة إلى محادثات مع الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني».

وأشارت السفارة، في بيانها، إلى أن زيارة الوزير الألماني تأتي «في إطار جولة يقوم بها إلى المنطقة تشمل كذلك طهران، إضافة إلى زيارة مقررة إلى الأردن للمشاركة في اجتماع منظمة الأمن والتعاون الأوروبي مع ست دول من منطقة البحر المتوسط في إطار الشراكة القائمة للتعاون، الذي يعقد في الـ20 من الشهر الجاري».

وأضافت أنه «من المقرر أن تشمل محادثات شتاينماير في الرياض، الأوضاع في اليمن، وبحث السبل الكفيلة لإيجاد حلول للأزمة السورية، وإنهاء العنف الدائر هناك. كما تتضمن الزيارة كذلك بحث تطبيق اتفاق فيينا في شأن البرنامج النووي الإيراني».

يرافق الوزير الألماني خلال الزيارة وفد يضم عدداً من أعضاء البرلمان الاتحادي الألماني (بوندستاغ) إضافة إلى وفد ثقافي.

وكان وزير الخارجية الألماني التقى وزير خارجية المملكة عادل الجبير خلال الزيارة التي قام بها إلى ألمانيا في شهر آب (أغسطس) الماضي. كما التقى الوزيران على هامش اجتماعات الأمم المتحدة، التي عقدت في نيويورك في شهر أيلول (سبتمبر) الماضي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط