انتقاما من عملية “عواودة”.. استشهاد فتاة فلسطينية برصاص جنود الاحتلال

انتقاما من عملية “عواودة”.. استشهاد فتاة فلسطينية برصاص جنود الاحتلال
تم – الخليل : نفذت قوات الاحتلال، انتقاما من العملية الاستشهادية التي نفذها الشاب الفلسطيني إياد عواودة، من الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، والتي وقعت خلال بث حي ومباشر ظهر أمس الجمعة، واهتزت خلالها صورة جنود جيش الاحتلال، بعدما هرب جندى إسرائيلى مدجج بالسلاح من عواودة.
وواصل جيش الاحتلال والمستوطنون حملة إعدامات لشباب وفتيات المدينة العتيقة، إذ أكدت مصادر صحافية إسرائيلية، أن قوة من جيش الاحتلال أطلقت النار على فتاة فلسطينية، في مدخل معسكر حرس الحدود القريب من الحرم الإبراهيمى بالخليل، قبل ظهر اليوم السبت، بزعم محاولتها طعن مجندة بالمكان.
وأكد شهود عيان أن جنود الاحتلال تركوا الفتاة ملقاة على الأرض مدرجة بدمائها، ومنعوا وصول الإسعافات إليها، متعمّدين تركها تنزف حتى فارقت الحياة، فيما كشفت مصادر من الخليل أن الشهيدة تدعى بيان أحمد عسيلة – 16 عامًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط