إنجاز 65% من مراحل العمل بمشروع الصالة الخامسة في مطار الرياض

إنجاز 65% من مراحل العمل بمشروع الصالة الخامسة  في مطار الرياض
تم –  الرياض :
 أنجز تحالف شركة “تاف” التركية مع شركة العراب السعودية، ما يزيد عن 65% من مشروع الصالة الخامسة، التي تعد من المراحل الهامة لتطوير مطار الملك خالد في الرياض، على أن تبدأ التجارب الأولية لبدء عمل الصالة الفعلي في الربع الثاني من 2016 على أعلى تقدير.
وأوضح مدير مشروع تطوير مطار الرياض المهندس عبدالاله الفوزان، أنه تم الانتهاء من المرحلة النهائية لمواقف الطائرات وأيضا البوابات والجسور المؤدية إلى الصالة، والمواقف وفق أفضل معايير المطارات العالمية.
وأضاف  أنه عقب الانتهاء من جميع مراحل العمل في الصالة الخامسة ستخضع لعدد من الاختبارات على الأجهزة الجديدة، للتأكد من جاهزيتها، مبيناً أن من مميزات الصالة ارتباطها مباشرة عبر مواقف السيارات التي تتسع لأكثر من 3 آلاف سيارة ومكونة من ثلاثة طوابق، وكذلك بمشروع محطة “مترو الرياض”، مما يسهل الذهاب والقدوم إليها من مختلف أنحاء العاصمة.
وأشار الفوزان إلى أن الطاقة الاستيعابية لمطار الملك خالد الدولي ستبلغ عند الانتهاء من مشروع التطوير لجميع الصالات نحو 36 مليون مسافر، وهو ما يعادل 3 أضعاف طاقته الحالية، والرقم قابل للزيادة إذا كان هناك احتياج مستقبلي لذلك، الأمر الذي يمكنه من مواكبة الزيادة المضطردة في أعداد المسافرين من وإلى العاصمة، والذين وصل عددهم هذا العام مع نهاية شهر سبتمبر الماضي أكثر من 17 مليون مسافر للرحلات الدولية والداخلية، وهو رقم قياسي لم يتحقق للمطار في السنوات الماضية.
وتبلغ المساحة الإجمالية للصالة الجديدة رقم خمسة، 100 ألف متر مربع، لتستوعب في وقت واحد 8 طائرات من الطراز الكبير، وأكثر من 12 مليون مسافر سنوياً كمتوسط للسعة السنوية، والصالة مجهزة بـ60 “كاونترا” لمعاينة الأمتعة، و20 “كاونترا” للخدمة الذاتية، وتحتوي على خمسة سيور لاستلام الأمتعة بطول إجمالي 415 مترا، و30 مصعدا، و19 سلما كهربائيا و6 مشايات كهربائية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط