خطأ كاد يكلف “دويتشه بنك” 6 مليارات دولار

خطأ كاد يكلف “دويتشه بنك” 6 مليارات دولار
تم – متابعات : كشفت تقارير اقتصادية، عن قيام أحد العاملين في فريق مبيعات الصرافة التابع إلى “دويتشه بنك” في فرانكفورت بتحويل إجمالي حساب بنكي لأحد العملاء ” 6 مليارات دولار” إلى عميل أخر في الولايات المتحدة الأميركية في يونيو الماضي، إلا أن المصرف تدارك الخطأ وأعاد المبلغ خلال 24 ساعة.
وبعد نشر الخبر أمس الأول، انخفضت قيمة سهم البنك إلى نحو 29.61 دولارًا، إلا أنها سرعان ما ارتفعت في فترة المساء، إذ تبين أن البنك تدارك الخطأ في وقته وإبلاغ السلطات المالية في بريطانيا والبنك المركزي الأوروبي والاحتياطي الفيدرالي الأميركي.
يذكر أن “دويتشه بنك” يعتزم تخفيض عدد العاملين لديه بنحو 25 % وإغلاق بعض الفروع، فضلا عن إجراء تغييرات في هيكل الإدارات العليا، وسط مشاكل عدة تعصف بالبنك بعضها يتعلق بالضوابط الداخلية، وشبهات غسيل أموال، إذ فتحت إدارة البنك
تحقيقا في يونيو الماضي، في شبهة عمليات غسل أموال من قبل بعض العملاء في روسيا، بنحو 6 مليارات دولار، كما دفع البنك غرامة بقيمة 2.5 مليار دولار، أوائل هذا العام، بسبب التورط بالتلاعب في أسعار الفائدة على القروض.

تعليق واحد

  1. فهد العبيدي

    الحمد لله على السلامه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط