المديرية الصحية بجازان: الشركة المشغّلة هي من استبعدت موظفي طوال

المديرية الصحية بجازان: الشركة المشغّلة هي من استبعدت موظفي طوال
تم – جازان : أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة جازان، أن مَن تسبّب في استبعاد موظفي مستشفى الطوال القدامى عن العمل الشركة المشغّلة؛ بسبب وجود 10 وظائف حراسات في العقد الجديد فقط؛ وقد تمسكت الشركة بالعدد النظامي حسب العقد.
وأوضح الناطق الإعلامي للمديرية، حسين معشي، بخصوص وجود مبالغ تصرف بأسمائهم، بأنه غير صحيح؛ حيث إن المستخلصات من بعد استبعادهم لا توجد أسماؤهم بها، كما أن الرواتب يتم تسليمها عن طريق البنك؛ ما لا يدع أي مجال للتلاعب.
وطالب المفصولون، وزير الصحة المهندس خالد الفالح، بإعادة توظيفهم وترسيمهم؛ لما لديهم من خبرة بالعمل في مستشفى الطوال العام منذ ست سنوات، ولما تعرضوا له من فصل تعسفي رغم انتظامهم والتزامهم، مؤكدين أن الشكوى في الشؤون الصحية لم تجدِ.
وأضاف الموظفون المفصولون، في تصريحات صحالفية: عملنا لمدة ست سنوات مع الشركات المشغّلة للمستشفى، وكنا نطالب وإلى الآن برفع رواتبنا المتدنية إلى 3 آلاف ريال حسب الأمر الملكي الكريم، ولكن لا تجاوب من قِبل الجهات المختصّة، وعند زيارة وزير الصحة المهندس خالد الفالح لمستشفيات الحد الجنوبي، سلّمناه طلباً بترسيمنا على ملاك الوزارة أو أي بند بها.
وبيّن المفصولون “معيد أحمد أحمد مجربي، وسعد يحيى محمد خن، وربيع علي حسن مشهور”، أن أسماءهم مازالت مسجلة في نظام التأمينات الاجتماعية، ومكتب العمل، وهم مفصولون منذ شهر 8 دون أن يتسلّموا رواتب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط