المقاومة الشعبية في إقليم آزال اليمني تكبد الحوثيين وصالح خسائر بالغة

المقاومة الشعبية في إقليم آزال اليمني تكبد الحوثيين وصالح خسائر بالغة

تم – صنعاء : أكدت المقاومة الشعبية في إقليم آزال باليمن، عن مصرع 22 مسلحًا حوثيًّا، وجرح عدد آخر من المتمردين، في 3 عمليات نوعية نفذتها بصنعاء وعمران خلال أقل من 72 ساعة.

وأعلن مصدر مسؤول في مقاومة إقليم آزال، الذي يضم محافظات صنعاء وعمران وصعدة وذمار، أن المقاومة الشعبية في الإقليم استهدفت، اليوم الخميس، دورية تابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع في شارع المطار شمال العاصمة صنعاء، وأسفر الهجوم عن سقوط 5 قتلى وعدد آخر من الجرحى في صفوف الميليشيات.

وأضاف المصدر أن رجال المقاومة نفذوا هجومًا مباغتًا استهدف أحد الأطقم التابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع صالح بوابل من الرصاص، وأسفر الهجوم عن سقوط 5 آخرين وعدد آخر من الجرحى من المسلحين الذين كانوا على الطقم.

وكانت المقاومة قد نفذت قبل يومين هجومًا استهدف اجتماعًا لقيادات في ميليشيات الحوثي والمخلوع في شارع 24 بحي السنينة غرب العاصمة صنعاء، بقنابل يدوية، ما أدى إلى  مقتل 15 من مسلحي الميليشيات، وإصابة آخرين بجروح.

وفي محافظة عمران شنت المقاومة الشعبية هجوما استهدف سيارة أحد قيادات ميليشيات الحوثي والمخلوع، كما أن رجال المقاومة هاجموا سيارة تابعة لمشرف الميليشيات في مديرية عيال سريح بمحافظة عمران يدعى (أبو جبريل)، ما أسفر عن مقتل شخصين وجرح آخرين، وتدمير السيارة.

ونفذت مقاومة آزال – حسب مصادر محلية – عشرات العمليات الهجومية، التي استهدفت تعزيزات ومقرات ودوريات تابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع في محافظة عمران خلال الفترة الماضية، وكبدت الميليشيات خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط