بعد إصابة جندي إسرائيلي بطعنات.. السماح للفلسطينيين من كل الأعمار بدخول الأقصى 

بعد إصابة جندي إسرائيلي بطعنات.. السماح للفلسطينيين من كل الأعمار بدخول الأقصى 

تم – القدس : أصدر الجيش الإسرائيلي بيانًا صحافيًّا، اليوم الجمعة، أكد فيه أن أحد جنوده أصيب بجروح في هجوم بالسكين وقع في الضفة الغربية المحتلة، وأنه تم إطلاق النار على المهاجم، بالتزامن مع إعلان الشرطة الإسرائيلية أنها ستسمح للمصلين من كل الأعمار بدخول المسجد الأقصى من أجل صلاة الجمعة.

ومن المرجّح أن هذه الخطوة جاءت في خضم جهود دبلوماسية؛ لتهدئة أعمال العنف المتواصلة منذ 3 أسابيع بين الإسرائيليين والفلسطينيين؛ إذ أن الأقصى هو محور هذا التوتر الذي يثير مخاوف من اندلاع انتفاضة جديدة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أن “مهاجمًا قام بطعن جندي بالقرب من السياج الأمني في غوش عتصيون”، مجمع المستوطنات في جنوب القدس، موضحًا أن “جنودًا آخرين أطلقوا النار على المهاجم”.

وأوضح مصدر طبي أن إصابة الجندي طفيفة، لكن لم ترد معلومات حول وضع منفذ الهجوم، وفي ذات الوقت، أدت المواجهات اليومية بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية منذ مطلع أكتوبر؛ إلى مقتل 49 فلسطينيًّا إضافة إلى عربي إسرائيلي من جهة، ومقتل 8 إسرائيليين من جهة أخرى، كما قُتل إريتري خطأ بعد الاشتباه بأنه منفذ اعتداء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط