بالفيديو.. إمام الحرم المدنيّ يذكّر الشباب بحرمة قتل النفس ويحذّر الضّالين

بالفيديو.. إمام الحرم المدنيّ يذكّر الشباب بحرمة قتل النفس ويحذّر الضّالين

 

تم ـ رقية الأحمد ـ المدينة المنورة: أكّد إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف، الشيخ علي الحذيفي، أنَّ الشباب الذين وقعوا تحت تأثير الفكر الضال، عليهم الحذر من تنفيذ مخططاتهم، أو الإقدام على قتل أنفسهم، حتى لا يخسروا دنياهم وأخراهم، داعيًا إلى الاعتبار بما مضى من أمثالهم، الذين تعدوا حدود الله، فندموا حيث لا تنفع الندامة، ولم ينفعهم الذين أغروهم.

 

وأوضح الشيخ، في خطبة الجمعة اليوم، بالقول “لكل شاب غرر به، من يأمرك بتفجير نفسك فقل له يفجر نفسه هو، ولن يفعل، لأنه يريد أن يلقيك في النار ويحارب بك المسلمين ويزعزع بك الأمن وينشر بك الفوضى ويسفك بك الدماء المعصومة، ويجعلك خارجاً على جماعة المسلمين وإمامهم، قال صلى الله عليه وسلم (من خرج من الطاعة وفارق الجماعة فمات، مات ميتة الجاهلية)”.

 

وأردف “احذروا الفتن على الشباب فإنها تضر الدين والدنيا وتوبق العبد في الآخرة وتفسد المعاش في الحياة فالسعيد من جنب الفتن ما ظهر منها وما بطن، وأعظم فتنة أن يلتبس على المرء الحق والباطل والهدى والضلال والمعروف والمنكر والحلال والحرام، وقد خبطت البلاد والعباد فتن كثيرة اختطفت بعض شباب المسلمين من محاضنهم الآمنة ومحيطهم الحصين ومجتمعهم الحاني وأقربائهم الناصحين لهم إلى انحراف في الفكر الضال واتباع وموالاة لخوارج العصر فقادوهم لتكفير المسلمين وسفك الدم المعصوم بل تفجير أنفسهم وقتلها والعياذ بالله، وهل يظن من يفعل ذلك أنه سبب لدخول الجنة! أما علم أن قاتل نفسه في النار، أما سمع أو قرأ قول الله تعالى (ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيمًا ومن يفعل ذلك عدوانًا وظلمًا فسوف نصليه نارًا وكان ذلك على الله يسيرًا)، وفي الحديث (قاتل نفسه في النار)”.

 

وأضاف “هل يظن من قتل مسلمًا أنَّ قتله سبب في دخول الجنة؟ أما علم أن قتل المسلم يخلد صاحبه في النار أما سمع أو قرأ قول الله تعالى (ومن يقتل مؤمنًا متعمدًا فجزاؤه جهنم خالدًا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابًا عظيمًا)، أما بلغه قول النبي صلى الله عليه وسلم (من قتل معاهدًا لم يرح رائحة الجنة)”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط