جندي بالحدود الجنوبية يتبرّع بكليته لوالدته لرد جميلها

جندي بالحدود الجنوبية يتبرّع بكليته لوالدته لرد جميلها
تم – جازان : أعطى الشاب محمد علاالله أبو عمرين، الذي يعرف باسم صابر، أروع الأمثلة بالإحسان وبر الوالدين، إذ تبرع بكليته لوالدته المصابة بمرض الفشل الكلوي، وفاءً لها وردًّا لجميل اهتمامها وسهرها وتعبها عليه وإخوته الـ6 منذ صغرهم .
وأوضح أحد أقربائه، في تصريحات صحافية، اليوم السبت، أن والدة صابر عانت بعد إصابتها بالفشل الكلوي، وخيّرها الأطباء ما بين الغسيل أو زراعة كلية .
ولم يقبل ابنها بالغسيل، وقرر التبرع لها بكليته، فأخضعوه للفحوصات الطبية اللازمة، بعد مراجعات طويلة، تبين خلالها إمكانية استقبال جسم والدته للكلية.
وتقرر أخيرا أجراء العملية الجراحية للنقل، وتكللت بالنجاح – ولله الحمد – بالمستشفى التخصصي بجدة .
يذكر أن صابر من قرية المضايا بجازان، وأحد أبطال القوات المسلحة المرابطين على الحدود، لم يبالِ بالتعب والمشقة، ولم يتوانَ عن إنقاذ والدته، في مشهد أبهر جميع من سمع قصته .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط