صدور الحكم النهائي بإعدام الشيخ السني “شهرام أحمدي” بإيران

صدور الحكم النهائي بإعدام الشيخ السني “شهرام أحمدي” بإيران
تم – طهران
ذكرت مصادر مطلعة في إيران، أن المحكمة العليا الإيرانية أيدت حكم الإعدام الصادر بحق الداعية السني “شهرام أحمدي”.
وحكم على شهرام أحمدي – داعية من دعاة أهل السنة في إيران – بالإعدام، بعد أن تم اعتقاله في العام 2009 من قبل الاستخبارات الإيرانية، وفي شهر يوليو 2015، ألغت المحكمة العليا الحكم الصادر بحقه، في حين أعيدت محاكمته مرة أخرى في المحكمة نفسها، وأمام القاضي ذاته، ليصدر حكم الإعدام عليه مرة ثانية، وأبلغه محاميه أن المحكمة العليا أيدت حكم الإعدام في 15 أكتوبر 2015، وأرسلت أوراق قضيته لمحكمة تنفيذ الأحكام، التابع لمحكمة الثورة.
وتم  تعذيب “أحمدي”، خلال فترة اعتقاله في سجون الاستخبارات الإيرانية، لشتى أنواع التعذيب الجسدي والنفسي الشديد، في حين حكمت محكمة الثورة الإيرانية، في العام 2012، بالإعدام على “أحمدي”، ورفض القاضي أن يحضر محاميه للمحكمة من أجل الدفاع عن موكله.
ويعاني شهرام أحمدي، من أمراض مزمنة، حيث فقد كليته بسبب المعاناة والتعذيب الذي مورس بحقه خلال فترة اعتقاله في زنازين الاستخبارات الإيرانية، بيد أن السلطات القضائية، بالرغم من ذلك، لم تسمح له بالعلاج خارج السجن، حتى في ظل صدور قرار طبي يفيد بوجوب دخوله للمستشفى بشكل عاجل.
يذكر أن شقيق شهرام أحمدي الأصغر الداعية “بهرام أحمدي” تم إعدامه في 27 ديسمبر 2012 في سجن قزل حصار بمدينة كرج، إذ يؤكد نشطاء أهل السنة في إيران أن أغلب التهم التي توجهها محاكم الثورة الإيرانية إلى السياسيين والدعاة من السنة، هي “محاربة الله ورسوله والإفساد في الأرض”، وهذه التهم حكمها الإعدام في إيران.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط