17 سعودية ومقيمة حملن السلاح في وجه الغير العام الماضي

17 سعودية ومقيمة حملن السلاح في وجه الغير العام الماضي
تم – الرياض
أدانت المحاكم السعودية خلال العام الماضي 17 سعودية ومقيمة بتهمة حمل السلاح واستخدامه ضد الغير، من بينهن سيدات حملن السلاح كنوع من الحماية في بعض القرى النائية وبالتحديد في منطقة تبوك.
وأوضح المحامي المستشار القانوني ريان مفتي في تصريحات صحافية، إن السيدات قد يحملن السلاح بغرض الدفاع عن النفس، كما إن بعض الأزواج في القرى النائية يدربون زوجاتهم على حمل السلاح بهدف حماية أنفسهن وأبنائهن ضد مخاطر هذه القرى، لكن جريمة حيازة الأسلحة غير المرخصة قد تصل عقوباتها إلى السجن لمدة عامين.
 
وأضاف أن قانون العقوبات الخاص بالأسلحة ينص على معاقبة كل من يثبت شراؤه سلاحا ناريا فرديا أو ذخيرة دون ترخيص، أو بيعه أيا من ذلك بالسجن مدة لا تتجاوز العامين، وبغرامة لا تتجاوز سبعة آلاف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، ويعاقب بالسجن مدة لا تتجاوز 18 شهرا وغرامه لا تزيد على ستة آلاف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من تثبت حيازته سلاحا ناريا فرديا أو ذخيرة دون ترخيص.
كما يعاقب بالسجن مدة لا تتجاوز العام، وبغرامة لا تزيد على خمسة آلاف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من ثبت في حقه استعمال السلاح المرخص له بحمله واقتنائه في غير ما رخص له، حيازة سلاح صيد أو ذخيرته واستخدامه من قبل الغير في غير ما رخص له، نقل أسلحة أو ذخائر غير مرخصة أو المساعدة في فتح محل للتدريب على أسلحة الصيد دون الحصول على ترخي، ومزاولة مهنة إصلاح الأسلحة دون الحصول على تراخيص بذلك، أو إصلاح الأسلحة غير المرخصة.
وأشار مفتي إلى أن الإدارة العامة للأسلحة والمتفجرات التابعة إلى وزارة الداخلية نظمت عملية اقتناء الأسلحة ووضعت محاذير لاستخدام الأسلحة المرخصة، منها عدم حمل السلاح داخل حدود الحرمين الشريفين وبالقرب من المساجد والأماكن العسكرية أو التي تتميز بوجود النفط أو التي يكتب عليها ممنوع التصوير أو الاقتراب، كذلك يمنع حمل السلاح في الأماكن العامة والمدارس، ويجب عدم استخدامه إلا في ضوابط ضيقة، أي في الدفاع عن النفس أو في حالات الضرورة.
يذكر أن المحاكم السعودية سجلت في عام 1436 نحو 395 قضية حمل سلاح غير مرخص ضد سعوديين، وتصدرت الرياض عدد هذه القضايا بـ161 قضية، تليها مكة المكرمة بـ91 قضية، عسير بـ50، جازان بـ27 قضية، 17 قضية في القصيم و17 في تبوك وكلهن سيدات، حائل بـ14 قضية، نجران بـ8 قضايا، والحدود الشمالية بـ7 قضايا ثم الباحة بقضيتين وأخيرا المدينة المنورة بقضية واحدة.
 
  

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط