“#داعش” يقتل الناشط السوري إبراهيم عبدالقادر في #تركيا

“#داعش” يقتل الناشط السوري إبراهيم عبدالقادر في #تركيا
تم – دمشق : أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن قتل الناشط السوري إبراهيم عبدالقادر وصديقه فارس حمادي في مدينة أورفا التركية.
 
وقال التنظيم في شريط فيديو بثه الأحد على شبكة الإنترنت، إنه قتل الناشط السوري إبراهيم عبدالقادر 20 عاماً وصديقه فارس حمادي في مدينة أورفا بعد أن تآمرا مع الصليبيين ضد التنظيم، مضيفا “فليفهم كل مرتد أنه سوف يقتل بهدوء”.
وتضمن الشريط لقطة لرجل يبدو أنه فارس حمادي وقد قطع رأسه مع رسالة مكتوبة يقول فيها التنظيم “يدنا ستطالكم أين ما كنتم”.
وأوضح أحد مؤسسي حملة “الرقة تذبح بصمت” التي توثق جرائم داعش في شمال سوريا ويكنى أبومحمد، أنه في يوم الجمعة الماضي قصد أحد أصدقاء فارس حمادي منزله في أورفا وطرق الباب عدة مرات قبل أن يدخل إلى المنزل ويجده مقطوع الرأس وبجواره عضو الحملة إبراهيم عبدالقادر، مشيراً إلى أن عبدالقادر يقيم في تركيا منذ أكثر من عام، وينحدر وصديقه من مدينة الرقة، أبرز معاقل تنظيم داعش في شمال سوريا.
يذكر أن السطات التركية عثرت الجمعة الماضي على جثتي الناشط السوري إبراهيم عبدالقادر وصديقه فارس حمادي مقطوعتي الرأس في منزل حمادي في مدينة أورفا جنوب تركيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط