موظفو موسم الحج يطالبون #أمانة_العاصمة بصرف مستحقاتهم المالية

موظفو موسم الحج يطالبون #أمانة_العاصمة بصرف مستحقاتهم المالية
تم – مكة المكرمة
 
تجمع عدد كبير من الموظفين الموسميين بموسم حج عام 1436، صباح الثلاثاء، في أمانة العاصمة المقدسة، للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية.
 
وأكد بعض الموظفين في تصريحات صحافية، أن تأخر رواتبهم تسبب لهم ولأسرهم في حرج كبير، في ظل عدم قدرتهم على تسديد ما عليهم من التزامات مادية، موضحين أنهم عملوا منذ بداية موسم حج العام الماضي حتى انتهاء فترة الموسم، وأتموا أعمالهم الموكلة إليهم دون تقصير.
 
 وعبر أحدهم ويدعى “ح. ن” عن استياء نحو 400 موظفا من مراجعة الأمانة من وقت لأخر للمطالبة بصرف رواتبهم المتأخرة، لافتا إلى أن الأمانة لم تبد أسبابا لهذا التأخر وسبق أن منحتهم وعودا بصرف الرواتب لكن دون جدوى.
وأوضح “س. م”،  أن عدد كبير من موظفي الحج الموسميين يأتون من محافظات بعيدة مثل جدة والطائف وأبها، لمراجعة الأمانة ومعرفة موعد صرف الرواتب بسبب حاجتهم الماسة إليها، لافتا أن الراتب لا يغطي مصاريف سفرهم المتكرر.
وأضاف “م. ع” حصلنا في موسم الحج على وظائف من شركات خاصة برواتب من 5000 ريال إلى 6000 ريال، ورفضناها خوفاً من تأخر صرف الرواتب، واخترنا العمل مع الأمانة بـ3000 ريال؛ لأنها جهة رسمية حكومية آمنة، وأضمن لنا من العمل مع الشركات الخاصة، وفوجئنا بالعكس.
وناشد الموظفون وزير الشؤون البلدية والقروية وأمين العاصمة المقدسة، محاسبة المسؤول عن تأخر صرف رواتبهم.
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط