طالب بجازان يشكو موظفين ضرباه لمحاولته مقابلة وكيل الجامعة

طالب بجازان يشكو موظفين ضرباه لمحاولته مقابلة وكيل الجامعة

تم – جازان : شكا طالب بجامعة جازان إلى الشرطة، اثنيْن من موظفي الجامعة، مدعيا تعدّيهما عليه بالضرب، مرفقًا بشكواه تقريرًا طبيًّا، فيما ردّت الجامعة بأن الجهات الأمنية هي المخوّلة بالفصل في الشكوى.

وأكد الطالب في كلية الصيدلة علي يحيى راجحي، أنه حاول الطرق على باب أحد المسؤولين للدخول فمنعه الموظفان، رغم أنه ظل يراجع مكتبه لمدة شهرين، على خلفية قضيته المتعلقة باثنيْن من الأكاديميين في كلية الصيدلة.

وأوضح الطالب الذي يعاني احتشاء العضلة القلبية أنه “عندما وُضع لي اختباران في يوم واحد؛ حاولت جاهدًا مع الأكاديمي تحويل الموعد إلى يوم آخر، نظرًا لما أعانيه من مرض، ثم بدأت أتعرّض للمضايقات، وتقدمت بسلسلة من الشكاوى إلى مسؤولين في الجامعة والكلية ولجان التحقيق”.

وبيّن أنه “في شكوى مقدمة لوكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية، عقدت إحدى اللجان من أجل التحقيق في الشكوى، وتعمّدوا إبلاغي بموعدها في أثناء وجودي في قاعة الاختبار، دون مراعاة لوضعي النفسي وحالتي الصحية، كما تعرّضت للتهديد بالفصل، وإجباري على تغيير أقوالي تحت التهديد حتى يصدر بحقي قرار الفصل، ولكن لم ينجح التهديد معي، فصدر بحقي حرمان من مادتين دون مبرر مقنع، فقرروا رفض إنزال المواد الدراسية لي، وتمّ التحريض ضدّي”.

وأضاف: “قرّرت مقابلة وكيل الجامعة على مدار شهرين دون جدوى، فطرقت بابه وتعرّضت للضرب على يد موظفين في الجامعة؛ ما جعلني أتوجّه إلى الشرطة”.

وأشار المشرف على العلاقات العامة والإعلام والناطق الرسمي باسم جامعة جازان، الدكتور إبراهيم أبو هادي: “هناك لوائح تحكم وتنظم علاقة الطالب بمحيطه الجامعي، ولا مجال لما يسمّى الترصد والاستهداف، وحقوق الطالب تمنع إفشاء أي معلومات تتعلق به، وهناك جهات عليا في الجامعة تتولى إصدار القرارات، والجهات الأمنية ستفصل في الشكوى المقدمة بخصوص تعرُّضه للضرب”.

3 تعليقات

  1. سكينة حسين

    سكينة حسين

  2. سكينة حسين

    الرجل

  3. سكينة حسين

    عمرك 18

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط