#مصر تغرق لأذنيها في مياه #الأمطار.. وتضارب في أعداد القتلى والمفقودين

#مصر تغرق لأذنيها في مياه #الأمطار.. وتضارب في أعداد القتلى والمفقودين
تم – القاهرة : داهمت المدن والقرى الساحلية شمالي مصر موجة من الأمطار الغزيرة، أدت إلى غرق بعض القرى، وإغلاق الطرق، وانقطاع التيار الكهربائي في بعض المناطق.
وفي البحيرة، أكد الناطق باسم المحافظة، شمال غرب العاصمة القاهرة، أن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم جراء الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة، وأعلنت الحكومة المصرية حالة طوارئ في مستشفيات الإسكندرية والبحيرة، كما طلبت من المواطنين “تقليص تحركاتهم” في المناطق المتضررة من الأمطار.
وزار رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، منطقة وادي النطرون بمحافظة البحيرة لتفقد القرى المنكوبة، ومنح المحافظين صلاحية اتخاذ قرار تعطيل العمل في المدارس والمصالح العامة يومي الأربعاء والخميس في المناطق المضارة إذا اقتضت الحاجة.
وفي الإسكندرية، أدت الأمطار إلى غرق الشوارع والميادين الرئيسية، كما لقيت امرأة حتفها في انهيار منزل، وأصيب شخص آخر، وطالبت محافظ الإسكندرية بالإنابة سعاد الخولي، المواطنين بالتزام بيوتهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.
كما قررت جامعة الإسكندرية تعطيل الدراسة يوم الأربعاء، بعد غرق حرم الجامعة وقاعات المحاضرات، وتعذر وصول الطلبة إلى كليات الجامعة، وألغيت الدراسة في مدارس المحافظة، وقد ساهمت قوات الحماية المدنية التابعة للقوات المسلحة، بحوالي 16 سيارة لرفع المياه من شوارع الإسكندرية، ابتداء من فجر الأربعاء.
أما في كفر الشيخ، فقد تعطلت حركة الملاحة والصيد ميناءي البرلس وبلطيم بمحافظة كفرالشيخ، كما انقطع التيار الكهربائي عن بعض مناطق محافظة الدقهلية.
يذكر أن الإسكندرية تعرضت لموجة مماثلة من الطقس السيء في أكتوبر الماضي، تسببت في مصرع ستة أشخاص غرقًا وصعقا بالكهرباء، كما غرق عدد من البيوت والمنشآت العامة والحكومية، في موجة أقيل على إثرها محافظ الإسكندرية، وأمر الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع الأزمة.
فيما قررت سلطات ميناء الإسكندرية إغلاق ميناءي بوغازي الإسكندرية والدخيلة، أمام حركة الملاحة البحرية، بسبب سوء الأحوال الجوية، وزيادة سرعة الرياح وارتفاعات الأمواج.
وأوضح الدكتور وحيد سعودي، الناطق الرسمي باسم هيئة الأرصاد الجوية، في تصريح صحافي؛ أنه تم إرسال بيان تحذيري لجميع المحافظات المعرضة لسوء الأحوال الجوية، لتنبيهها بوجود تقلبات حادة تصل لحد السيول، وتبدأ اعتبارا من مساء الثلاثاء بسقوط أمطار غزيرة ورعدية على الإسكندرية ومطروح والوجه البحري وشمال وجنوب سيناء والقاهرة، وقد يمتد تأثيرها إلى محافظات شمال الصعيد.
وتم الدفع بعدد 8 سيارات إضافية من محافظتي القاهرة والغربية للتعامل مع المياه المتجمعة في محافظة الإسكندرية، إضافة إلى مساهمة سيارات شركات البترول في الإسكندرية للتعامل مع هذا الموقف.
وأنقذ الجيش المصري – حسب التلفزيون الحكومي – 120 مواطنًا من جراء الأمطار، وأمر المحافظ محمد سلطان بتجهيز عمارتين سكنيتين لإيواء المواطنين الذين فقدوا منازلهم نتيجة الطقس السيء.
وأشار محافظ البحيرة، إلى أن القوات المسلحة تبحث عن مفقودين في القرية التي “عبارة عن منازل متباعدة ومن دور واحد، وتوجد في منطقة منخفضة عن مستوى المناطق المحيطة بها في وادي النطرون”.
وأصدرت وزارة الصحة المصرية، بيانا أكدت فيه مصرع وإصابة 22 شخصًا في الإسكندرية، إضافة إلى وقوع 6 وفيات و16 حالة إصابة.
كما لفت شهود عيان إلى أن مدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة، شهدت سقوط أمطار بغزارة، ما تسبب في غرق شوارع المدينة، وتوقفت حركة مرور السيارات أمام “هايبر 1” كاملة، وميدان الحصري، بسبب تجمع مياه الأمطار في الشوارع.
وفي طنطا، لقي طفل مصرعه بعد أن صعقته كهرباء أحد الأعمدة في شارع ثروت بسبب الأمطار الغزيرة التي شهدتها المدينة طنطا مساء الأربعاء.
إذ كان الطفل إياد أشرف العشري متواجدا في شارع ثروت بطنطا، وبعد ملامسته احد الأعمدة صعقه التيار الكهربي فلقي مصرعه في الحال، وتم نقل جثمانه إلى مشرحة مستشفى المنشاوي العام، عن طريق سكان المنطقة.
واتهم والده شركة الكهرباء بالتسبب في مقتل نجله، لأن هناك تغيبا كاملا لأي مسئول في محافظة الغربية وسط شوارع طنطا.
أمطار10 أمطار11 أمطار12ALEXANDRIA, EGYPT - NOVEMBER 04: Cars are seen in flood water after a torrential rain caused flood in the Rushdi neigborhood of Alexandria, Egypt on November 04, 2015. (Photo by Ibrahim Ramadan/Anadolu Agency/Getty Images)

أمطار16 أمطار17 أمطار18   أمطار20 أمطار21

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط