الحكومة الكندية الجديدة تبدأ عملها بـ30 وزيرًا بينهم مسلمة

الحكومة الكندية الجديدة تبدأ عملها بـ30 وزيرًا بينهم مسلمة

تم – كندا : بدأت الحكومة الكندية الجديدة برئاسة “جوستين ترودو”، عملها، أمس الأربعاء، بعد أدائها اليمين الدستورية، لتنتهي معها حقبة رئيس الوزراء السابق “ستيفن هاربر” التي استمرت 9 سنوات.

وأدى ترودو اليمين في قاعة بمبنى ولاية أوتاوا، ليكون رئيس الوزراء الـ 23 في تاريخ البلاد، وتميزت مراسم أداء اليمين بأنها كانت مفتوحة لحضور الشعب الكندي في سابقة هي الأولى من نوعها في البلاد.

30 وزيراً نصفهم من النساء ووزيرة مسلمة

والتزاماً بالوعود التي قطعها زعيم الحزب الليبرالي ترودو قبيل الانتخابات التي فاز بها في 19 أكتوبر الماضي، فإنَّ حكومة الجديدة تتألف من ثلاثين وزيرا نصفهم من النساء، كما تضم الحكومة ولأول مرة وزيرة مسلمة، هي “مريم منصف” من مواليد أفغانستان، النائب في البرلمان الفدرالي الكندي عن مدينة تورونتو.

والوزيرة الأفغانية الأصل هي منذ صغرها يتيمة الأب الذي قتل في ظروف غامضة عند الحدود الأفغانية مع إيران، كما أن أحد أعمامها اختفى أيضا ولم يعد يظهر له أثر.

وفي 1996 هاجرت والدتها، واسمها سوريا، مع بناتها الثلاث إلى كندا، حيث لها شقيق هاجر قبلها الى هناك، وكان عمر ابنتها مريم 11 سنة ذلك العام.

ويشغل أهم منصب في الحكومة الجديدة بعد رئاسة الوزراء، رئيس الحزب سابقاً “ستيفن ديون” في منصب وزير الخارجية.

وستكون تركيا الوجهة الأولى لزيارات ترودو الخارجية، وذلك في 15 نوفمبر الجاري، للمشاركة في قمة العشرين المنعقدة بولاية أنطاليا على البحر المتوسط

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط