#إسرائيل تفنّد اتهامات فلسطينية بسرقة أعضاء بشرية

#إسرائيل تفنّد اتهامات فلسطينية بسرقة أعضاء بشرية

تم – متابعات : رفض سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة أمس الأربعاء اتهامات فلسطينية بأن إسرائيل قامت في الآونة الأخيرة باستئصال أعضاء من فلسطينيين قتلتهم قواتها وندد بالتهم بوصفها معادية للسامية.

كان رئيس وفد فلسطيني بالأمم المتحدة رياض منصور بعث برسالة إلى سفير بريطانيا ماثيو ريكروفت الرئيس الحالي لمجلس الأمن هذا الشهر وصف فيها ما قال إنها مزاعم عن استئصال لأعضاء من أجساد فلسطينيين قتلتهم القوات الإسرائيلية.

وكتب منصور في رسالته لريكروفت قائلا “بعد إعادة الجثث المحتجزة للفلسطينيين الذين قتلتهم قوات الاحتلال خلال أكتوبر وفي أعقاب الفحص الطبي تبين أن الجثث أعيدت من دون القرنيات وأعضاء أخرى.”

وأضاف أن هذا يؤكد “تقارير سابقة عن استئصال أعضاء”.

ورد سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة داني دانون على ذلك برسالة بعث بها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يطالب فيها الأمين العام بالتنديد بما وصفها بدوافع منصور المعادية للسامية.

وقال دانون في الرسالة طبقا لبيان من البعثة الإسرائيلية “التشهير الدموي من قبل المندوب الفلسطيني يكشف عن دوافعه المعادية للسامية وعن صورته الحقيقية.”

وأضاف “معاداة السامية ليس لها مكان في أروقة الأمم المتحدة ويجب التنديد بها.” وقال “أدعوكم أن ترفضوا هذا الاتهام الخبيث والتنديد بالتحريض المتواصل من الزعماء الفلسطينيين.”

وتركزت رسالة منصور إلى ريكروفت والتي تحمل تاريخ الثالث من نوفمبر على أعمال العنف التي شهدتها الأراضي الفلسطينية والقدس الشرقية في الآونة الأخيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط