“#عاصفة_الحزم” تطيح بقاتل مدير “#الكعكي” الهارب منذ 37 عامًا

“#عاصفة_الحزم” تطيح بقاتل مدير “#الكعكي” الهارب منذ 37 عامًا

تم – الرياض: ساهمت عمليات “عاصفة الحزم”، في توقيف أحد الهاربين عن أعين العدالة، منذ 37 عامًا، بعد سطوه حينئذ على مصرف “الكعكي” في الرياض.

وكشفت مصادر صحافية، أنَّ القاتل، مع بدء عمليات “عاصفة الحزم”، حاول الدخول إلى المملكة مجددًا، عبر اليمن، إلا أنَّ يقظة رجال الأمن لم تغب، على الرغم من مرور 37 عامًا على الجريمة، التي ارتكبها بحق مدير المصرف، إذ تم القبض عليه، وتسليمه للجهات المختصة.

وأشارت المصادر، إلى أنَّ الجاني كان يعيش في اليمن، لدى إحدى الجماعات، ولم يجد لنفسه مسقرًا إثر انطلاق الضربات الجوية على ميليشيات الحوثي وصالح، فحاول الدخول مرة أخرى إلى المملكة.

يذكر أنَّ مصرف “الكعكي”، الواقع في معارض حي النسيم بالرياض، قد تعرض للسطو من طرف عصابة، مكونة من شخصين مسلحين. وحاول أحد الجناة إرغام مدير المصرف على فتح الخزينة التي تقع جوار مكتبه، بعدما أغلقها، حين رأى المسلحبن يقتحمان البنك، ويتخذان الموظفين رهائنًا.

وقتل المسلّح الفار من وجه العدالة، مدير فرع المصرف، بعدما رفض فتح الخزينة، عبر إطلاق النار عليه، طلقات عدة في الرأس، حتى فارق الحياة، وفرَّ هاربًا، فيما سقط شريكه في قبضة رجال الأمن.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط