ميج” إعصار جديد يضرب سواحل اليمن.. وخبراء: “مناخ الجزيرة العربية يتغير”

ميج” إعصار جديد يضرب سواحل اليمن.. وخبراء: “مناخ الجزيرة العربية يتغير”
تم – الرياض : تتجه عاصفة مدارية غير متوقعة – قد تتحول إلى إعصار جديد، إلى سواحل اليمن خلال الـ24 ساعة المقبلة، ومن المتوقع أن تؤثر على جزيرة سقطرى بشكل خاص، بعد أيام من إعصار “تشابالا”، الذي ضرب السواحل اليمنية والعُمانية، وتسبب في سقوط أمطار غزيرة على مناطق بالخليج العربي.
وأكد رئيس قسم الأرصاد مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور منصور المزروعي، أن العاصفة الجديدة والإعصار المتوقع، سيؤثر على اليمن وعمان والخليج العربي، وربما غيّر المناخ بشكل عام في المنطقة.
وأوضح المزروعي أن العاصفة المدارية “ميج” تقترب من بحر العرب، وتتجمع في نفس موقع تشكل إعصار “تشابالا” الذي ضرب سواحل اليمن خلال الأيام القليلة الماضية، ومن المتوقع أن تتحول العاصفة إلى إعصار من الدرجة الرابعة.
وأشار إلى أن العاصفة “ميج” تشكلت نتيجة منخفض جوي عميق، جاء من المحيط الهندي ويتوقع أن تزداد قوتها خلال الـ24 ساعة المقبلة، وستتأثر بها جزيرة سقطرى في البداية لتصل بعدها لشواطئ اليمن غرب المكلا، كما ستؤثر بشكل ضعيف على سواحل الصومال، ومن المرجح ألا تتأثر بها سواحل عُمان.
ويضيف خبراء الطقس، أن العاصفة الجديدة ستأخذ نفس مسار إعصار تشابالا، الذي ما زال يؤثر على المناطق الداخلية من الجزيرة العربية، إذ شهدت منطقة بحر العرب والخليج هطول أمطار غزيرة لم تشهدها من قبل، شملت المناطق الحدودية لجنوب السعودية.
ولفت المزروعي إلى أن الدراسات التي أجريت بمركز “التميز للتغير المناخي” في جدة، رصدت تغيرات مناخية واضحة طرأت على مناخ الجزيرة العربية منذ ثمانينيات القرن الماضي، مشيرًا إلى أن الأمطار ترتبط بقوة بظاهرة النينو، أو ما يُعرف بارتفاع درجة حرارة المحيطات، فيما شهد 2015 اتساعًا للظاهرة على المحيط الهندي، ما يشكل تأثيرًا كبيرًا على مُناخ الخليج العربي.
وبيّن أن المنطقة شهدت أمطارًا غير مسبوقة من حيث كميتها وتكرار سقوطها، خلال شهري أغسطس، وسبتمبر الماضيين، وأن الأمطار ما زالت مستمرة إلى الآن.
وذكر المزروعي أن الأعاصير في بحر العرب تتشكل في فترات قصيرة، بسبب انخفاض الضغط الجوي وزيادة سرعة الرياح، مضيفًا أنه بالرغم من انخفاض قوة وطاقة الإعصار عند وصوله إلى اليابسة إلا أن سرعة الرياح ستكون غير مألوفة من ناحية القوة ومصاحبة لأمطار غزيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط