تجدد شكاوى طالبات جامعة الملك عبدالعزيز من عدم نظافة وجبات الطعام

تجدد شكاوى طالبات جامعة الملك عبدالعزيز من عدم نظافة وجبات الطعام
تم – جدة : تكررت شكوى طالبات جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، من الإهمال الواضح بالكافتيريات داخل الجامعة، تجاه الصحة العامة وتجاهلها لنظافة العاملات، وهو أمر بات يهدد وبشكل كبير صحة طالبات الجامعة، والذي يُعتبر من أبسط حقوق الطالبات لتوفير الجو الصحي المناسب، ويستحق اهتمام الجامعة في الوقت الذي تنفق فيه الملايين على المباني متجاهلة حياة الطالبات.
وتمضي معظم الطالبات بمختلف تخصصاتهم، ما يقارب من 7 إلى 9 ساعات بشكل يومي، في ساحات وفصول الجامعة لتلقي التعليم، إلا أن معاناة الكافتيريا المذكورة وغيرها، التي تم التعاقد معهم لتقديم الوجبات للطالبات لم تنتهِ، وتشكّل هاجسًا يدق ناقوس الخطر في القريب العاجل.
وتقدمت الطالبات بكثير من الشكاوى، إلا أن الجامعة لم تحرّك ساكنًا في العدد الكبير من الشكاوى ضد الكافتيريا وما تقدمه من أطعمة فاسدة؛ ما قد يُنذر بحالات تسمُّم في حال عدم تدخل المسؤولين بالجامعة.
تم توثيق عدد كبير من الصور، توضح الإهمال الواضح من الكافتيريا المذكورة للأغذية، وإهمالها وبشكل كبير في النظافة بالعاملات التي يعلمن بها، إضافة إلى عدم نظافة الأطعمة وكثرة وجود الحشرات، والتي باتت تشاهَد وبشكل يومي، والروائح الكريهة التي تنبعث من الوجبات التي تقدم لهن.
وأكد عدد كبير من الطالبات – فضلن عدم ذكر أسمائهن – ارتفاع الأسعار الجنوني الذي يرهق الميزانيات، ناهيك عن ماكينات البيع الذاتي والتي تتلهم المبالغ المالية بشكل متكرر دون الحصول على ما تقدمه من مأكولات أو غيره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط