لجنة التحقيق في حادث الطائرة الروسية تفحص صوتا غامضا رُصد قبل تحطمها

لجنة التحقيق في حادث الطائرة الروسية تفحص صوتا غامضا رُصد قبل تحطمها
تم – القاهرة  :كشف رئيس لجنة التحقيق في حادث تحطم الطائرة الروسية فوق شرم الشيخ أيمن المقدم، أن اللجنة تعكف خلال الفترة الراهنة على فحص صوت غير معروف رصد في الثانية الأخيرة من تسجيلات الطائرة، موضحا أن معرف طبيعة هذا الصوت تتطلب إجراء تحليل طيفي.
وأشار المقدم خلال مؤتمر صحافي عقد السبت في مقر وزارة الطيران، إلى أن اللجنة لا تزال في مرحلة جمع المعلومات، ولم تتوصل بعد إلى أي استنتاجات حتى الآن، مطالبا بشكل رسمي للجهات المعنية بمد اللجنة بأي معلومات استخباراتية تتوفر عن الحادث.
وأوضح أن المحققين قاموا بفحص وتصوير حطام الطائرة الذي عثر عليه، وأنه سيتم نقله إلى القاهرة لفحصه مرة أخرى من قبل خبراء الفلذات، لافتا إلى إن بعض حطام الطائرة لم يعثر عليه حتى الآن.
ونفى المقدم أن تغيب أعضاء اللجنة الأخرين عن المؤتمر ناتج عن أي خلاف، مؤكدا أن البيان صدر بموافقة أعضاء اللجنة.
فيما عبر وزير الخارجية المصري سامح شكري بالأمس، عن خيبة أمل بلاده في أصدقاء لم يظهروا القدر الكافي من التعاون في حادث الطائرة، وذلك ردا على تسريبات صحافية ترجح فرضية تعرض الطائرة الروسية لعمل إرهابي.
وأضاف إن ما سمعناه عن وجود معلومات حتى الآن لم يتم موافاة الأجهزة المصرية الأمنية بتفاصيل بشأنها وهو علامة استفهام لا بد من طرحها أيضا فنحن الطرف الأكثر اتصالا بهذا الموضوع، وكنا نتوقع أن المعلومات المتوفرة على المستوى الفني يتم موافاتنا بها بدلا من أن تطلق في الساحة الإعلامية بهذه العمومية.
وشدد شكري على تعاطي القاهرة بجدية مع كل ما يثار حول أسباب سقوط الطائرة، لكنه أكد أن بلاده لا يمكنها ترجيح أي من هذه الفرضيات قبل نهاية التحقيقات.
ودعا شكري دولا غربية إلى مراجعة ما حققته من نتائج في حربها الدولية على تنظيمات إرهابية، في إشارة إلى تحالف تقوده أميركا ضد تنظيم “داعش” في العراق وسوريا، كما دعا الوزير تلك الدول إلى البرهنة الجدية في القضاء على ظاهرة الإرهاب بما تتخذه من إجراءات في هذا الشأن.
كانت دول مثل بريطانيا وفرنسا وأميركا قالت في وقت سابق إن لديها شكوكا بأن تكون الطائرة تحطمت نتيجة قنبلة كانت على متنها أثناء إقلاعها من مصر.
من جانبه أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة الماضي، عن تعليق الرحلات الجوية إلى مصر، بناء على توصيات من هيئة الأمن الفيدرالية حتى تتضح أسباب تحطم الطائرة الروسية في سيناء، وهي الخطوة التي أقدمت عليها بريطانيا ودول غربية أخرى بصورة مفاجئة.

وأشارت مصادر مطلعة في تصريحات صحافية إلى أن مطار شرم الشيخ بدأ منذ أيام في استقبال 22 رحلة من روسيا، و8 رحلات من بريطانيا، و6 رحلات من ألمانيا، و5 رحلات من إيطاليا، لإجلاء رعايا هذه الدول.

يذكر أن مصر شكلت بالتعاون مع روسيا فريق تحقيق مشترك لكشف أسباب تحطم الطائرة الروسية مطلع الأسبوع الماضي فوق سيناء المصرية، لكن لم يتم حتى الآن الكشف عن نتائج التحقيق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط