“تشابالا” يخرج أعمالا سحرية كانت مدفونة بشواطئ سقطرى

“تشابالا” يخرج أعمالا سحرية كانت مدفونة بشواطئ سقطرى

تم – سقطرى : بيّن إعصار “تشابالا”، الذي ضرب جزيرة سقطرى اليمنية، الأسبوع الماضي، عن خبايا الأرض؛ من تعويذات ومواد تستخدم في السحر، إلى جانب أسلحة وأجهزة اتصالات.

ورفع ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا قالوا إنها لأعمال سحر وُجدت عقب توقف إعصار تشابالا، ولفظها البحر في جزيرة سقطرى، وأضافوا أن أعمال السحر هي “حروز” وأشياء أخرى محمية من المياه، وجدت في الساحل بسقطرى عقب انتهاء هيجان البحر، مؤكدين أن على الحروز كتب أسماء أغلبها لنساء.

وتوضح الصور أوراقًا وكتبًا صغيرة ومخطوطات مغلفة، مكتوبًا عليها أسماء نساء ورجال وجدت مفرقة بعد أن لفضها البحر، وأكد العديد ممن شاهدها أنها أعمال سحر.

10- 10-2

تعليق واحد

  1. لنخببهاافهيكعفتعب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط