علي النجعي: شقيقي مات صبرا.. ولم ينقذه أحد

علي النجعي: شقيقي مات صبرا.. ولم ينقذه أحد
تم – جازان
روى علي يحيى عرار النجعي، شقيق المتوفى ىبسبب السيول بجازان، بأنه بقي “عشر ساعات كنا نتفرج على سيارة الإسعاف، ولا تستطيع الوصول لنا ولا نحن نستطيع الوصول لها، حالة شقيقي تتأزَّم ويزداد قلقنا، والناس من حولنا والطرق تحتجزنا.. مات أخي صبرا، قضاء الله وقدره، لكن هناك أسباب: الطرق مقطوعة برغم مطالباتنا منذ سنين طوال.. الحكومة وفرت إسعافًا طائرًا فلماذا لم ينقذ أخي؟ كل الجهات خذلتنا”.
وحكى النجعي تفاصيل تلك الليلة: “بعد العصر تعرض شقيقي لوعكة صحية، وضيق شديد في التنفس، وهو مريض منذ وقت سابق، وسقط أرضًا فحملناه فاجتزنا الوادي الأول في قرية الوجية والتابع لوزارة النقل، وتوقفنا أمام الوادي الثاني التابع لبلدية صبيا، في بداية قرية مشلحة، عاجزين عن قطعه؛ لقوة جريانه تلك الليلة.
وأكمل: صرنا محاصرين من العودة به للمنزل، أو الخروج به للمستشفى وكانت حالته تتدهور أمامنا وفرق الإسعاف في الضفة المقابلة للوادي لم تتمكن من الوصول لنا، ولا جاء الإسعاف الطائر لإنقاذه ولا حتى آليات الدفاع المدني القادرة على الإنقاذ، حتى قرابة الواحدة ليلاً توفي في السيارة، ونحن نهتف ونتصل ونناشد منقذًا بلا جدوى.
وأضاف النجعي أنه سيتقدم بشكوى رسمية للجهات العليا ضد الجهات الرسمية كافةً، التي عجزت عن إنقاذ شقيقه، وكذلك ضد فرع وزارة النقل والبلدية؛ كونهما سببين في حصارهم حتى وفاة شقيقه المريض.
أكد مدير فرع وزارة النقل، بمنطقة جازان، المهندس ناصر الحازمي، أن مشروع وادي وساع بقرية الوجية تم سحبه من المقاول.
31-
31 (1)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط