#قمة_الرياض فرصة لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين العرب واللاتينيين

#قمة_الرياض فرصة لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين العرب واللاتينيين
تم – الرياض
صرح نائب رئيس جمهورية الأوروغواي راؤول سينديك، بأن بلاده ستسعى إلى فتح أسواق جديدة في الدول العربية، لتعزيز العلاقات الاقتصادية القائمة، لاسيما في ظل تباطؤ الاقتصاد الصيني وعدم الاستقرار المالي الذي تعاني من أوروبا، إلى جانب التحديات التي تواجه أميركا اللاتينية نفسها.
وأكد خلال كلمته أمس في افتتاح القمة الرابعة للدول العربية ودول أميركا الجنوبية في العاصمة السعودية، أن قمة الرياض مهمة جداً بالنسبة لبلاده التي تتطلع إلى مزيد من التعاون الاقتصادي مع البلدان العربية بما يسمح بتنويع منتجات التصدير والأسواق.
 
وأوضح الأكاديمي السعودي الدكتور خالد باطرفي في تصريحات صحافية، أن أميركا اللاتينية واعدة اقتصاديا نظرا لما تتمتع به من ثروات معدنية وزراعية، كما لها مواقف مشرفة تجاه القضايا العربية، وتميزت صلاتها دائما بالدفء مع العالم العربي، لافتا إلى أن تنمية العلاقة التجارية والعلمية والثقافية مع دول أميركا الجنوبية، لا يمكن إلا أن تصب في مصلحة المملكة والدول العربية، التي تماثلها غنى وتنوعاً وتعطشاً للتنمية والبناء والتحليق للعالم الأول.
 
وبدأت أعمال قمة الرياض بالأمس بمشاركة 34 دولة من أميركا اللاتينية والمنطقة العربية، لبحث عدد من قضايا الاهتمام المشترك، ويسعى زعماء الدول المشاركة إلى تأسيس تكتل قوي يواجه التحديات الراهنة والمستقبلية.
كما تحاول الدول العربية ودول أميركا الجنوبية من خلال هذه القمة توطيد العلاقات التجارية أكثر، بعد أن نجحت التجارة بين المنطقتين في تحقيق نمو تجاوز الـ 100 % خلال الفترة بين ٢٠٠٥ إلى ٢٠١١، بحسب تقديرات رسمية، إذ وصل حجم التبادل التجاري بين الدول العربية ودول أميركا اللاتينية نهاية عام 2014 إلى 30 بليون دولار.
 
ولعل القهوة ستلعب خلال الفترة المقبلة دورا محوريا في التقريب بين العرب واللاتينيين على الرغم من أن أقرب نقطة بينهما وهي المسافة بين المملكة المغربية والبرازيل تقدر بنحو 6900 كيلومتر، لكن شعوب الجانبين يتمتعون بعشق خاص لمذاق القهوة، ما يفتح الباب أمام علاقات تجارية بين العرب واللاتينيين، لاسيما وأن مصدر القهوة البرازيلية الأشهر عالميا، هو البن اليمني العريق، الذي عرفه اليمنيون قبل أن ينتقل إلى شبه الجزيرة العربية، ثم دول حوض البحر الأبيض المتوسط والعالم.
يذكر أن قهوة مدينة المخا اليمنية هي من أفخر وأجود أنواع القهوة على المستوى العالمي، وهي ما يطلق عليها “موكا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط