حظر الإعلان عن بيع التأشيرات في وسائل #الإعلام.. و#العمل تهدد بالعقوبة

حظر الإعلان عن بيع التأشيرات في وسائل #الإعلام.. و#العمل تهدد بالعقوبة

 

تم – الرياض

 

طالبت وزارةُ العمل جميع الوسائل الإعلامية بأشكالها كافة، مجددًا، بالتقيد والالتزام بالأوامر السامية الكريمة، القاضية بمنع الإعلان عن بيع التأشيرات أو التنازل عن العاملين والعاملات، وقصر الإعلانات في وسائل الإعلام عن العمالة وخدماتها على الجهات المصرح لها بذلك، من شركات ومكاتب استقدام، بشرط أن يتضمن اسم المنشأة ورقم تصريح وزارة العمل ومعلومات الاتصال بها.

 

وأشارت الوزارة إلى أن نشر بعض الصحف المحلية المطبوعة والإلكترونية لمثل تلك الإعلانات، التي تروج لها مكاتب تدعي ممارستها لنشاط التوسط في الاستقدام، دون أن يكون لديها ترخيص بذلك، يُعَد مخالفًا للأوامر والقرارات واللوائح ذات الصلة، لما يترتب عليه تغرير بالمواطنين، وسوء استغلال لحاجتهم للعمالة وبالذات المنزلية، كما أنه يتنافى مع المبادئ الإسلامية والقيم الإنسانية للمجتمع السعودي.

 

وشددت وزارة العمل، على أنها ترصد المخالفات في إعلانات بيع التأشيرات التي تمارسها جهات وأفراد مخالفين، ومن ثم الرفع إلى اللجان القضائية المختصة في وزارة الثقافة والإعلام، لتطبيق العقوبات التي شملتها لائحة نظام المطبوعات والنشر في حق من ينشر الإعلانات المخالفة للأنظمة.

 

يذكر أن لائحة شركات الاستقدام وتنظيم استقدام العمالة للغير، وتقديم خدمات العمالة الصادرة في عام 1432هـ، تنص في مادتها الثالثة، بعدم جواز ممارسة أي من أنشطة التوسط في الاستقدام، وتقديم الخدمات العمالية، وتأجير خدمات العمالة للغير، إلا بعد الحصول على ترخيص من وزارة العمل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط