#جازان: الحفر تحاصر قرى صبيا وتبتلع وادي بيش

#جازان: الحفر تحاصر قرى صبيا وتبتلع وادي بيش

تم – جازان : أظهرت جولة ميدانية حفريات عميقة جراء عمل شركات لنهل الرمال، التي تحاصر عددًا من القرى في محافظة صبيا شمال جازان، كاشفةً عن ابتلاعها كميات وادي بيش في مساحات شاسعة، بعمق لا يقل في بعض المواقع عن عشرة أمتار؛ الأمر الذي ينذر بكارثة.

وخلال جولة في مجرى وادي بيش رصدت أعماقًا متفاوتة، ومعدات كثيرة، تنهل من أعماق تتجاوز عشرة أمتار، وبعضها أقل، في وسط مجرى الوادي، في مخالفة صريحة لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر أمير منطقة جازان، التي جاءت بعدم إحداث حفريات، وتسويتها بعد نهل الرمال، ونص التوجيه بإيقافها في حالة مخالفتها، وأن لا تزيد عن ثلاثة أشهر، وعلى مسافة تقدر بستة كيلومترات في بطن وادي بيش خلف عدد من قرى المخلاف في المحلة والملحاء وأبو القعائد والمحلة الجديدة.

وتواصل الشركات الخاصة نهل الرمال، دون أدنى اكتراث لأرواح المواطنين والمارة من الرعاة وغيرهم بشكل عام؛ فامتلأت حفريات هذه الشركات القديمة والحديثة بمياه وادي بيش بشكل استنفر أهالي القرى لمحاولة إجبار المعدات على طمر الحفر، ومساواتها بالطرق.

وخلال الجولة أكد ملاك مزارع مجاورة للحفريات، مخاوفهم من هذه الحُفَر شاسعة المساحة، والعميقة، مطالبين بتدخل سريع من قِبل الدفاع المدني في المنطقة لمساواتها بالمزارع والطرق.

وشكا عدد من أهالي القرى المجاورة، تكاثر البعوض بشكل غير مسبوق بسبب كميات المياه الكبيرة، التي تحاصر المزارع والقرى في الحفريات المميتة، على حد تعبيرهم، مطالبين بتدخل فِرق الرش ومكافحة الأوبئة لمباشرة الموقع، ورش المستنقعات كافة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط